المحتوى الرئيسى

يا وكالة الغوث أرحمي عزيز قوم ذل

06/18 19:12

ما توانت إسرائيل في هدم البيوت فهي سمة من سماتهم القتل وخلع الشجر وهدم الحجر لأنهم أعداء لكل شيء خلقه الله وصنعه الإنسان فهم قتلوا أشرف خلق الله الأنبياء وتأمروا على سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم فلا عجب أن يهدموا بيوت الناس الآمنة في بيوتها فهدموا الشريط الحدودي المسمى " فيلادلفيا " ، لماذا إن كان من ناحية أمنية كما أدعو فهم غير موجودين على هذا الشريط ، ولكن تلك سمتهم التي أتسموا بها ومن وقتها عام 2004م وحتى تاريخه هؤلاء الناس يعانوا من قهر التنقل والبحث عن مكان يستأجر وما إن جلس في البيت عام أو عامين أمره صاحب البيت بترك منزله لحاجته له فأين يذهب ! .

فتلك المرارة شاهدتها بأم عيني ، أما وكالة الغوث فهي التي كيف نتسول على أبوابها ويتلذذوا على مشاهدة المناضلين يقفوا بإذلال على تلك البوابات الزرقاء التي ما تنم إلا عن وجود صهاينة داخلها .

فمرة يصرف لهم نصف الإيجار ومرة يعتذر عن وجود مواد بناء ومرة يأتوا يأتوا لهم بخارطة ويوقعوهم على أن هذا منزلك ثم يقولا له أنتظر ، إلى متى ينتظر ؟ بحجة أن الوكالة لا تستطيع إدخال مواد البناء من إسرائيل ومن هي الوكالة ؟ أليست هي إسرائيل ! ، ولماذا وجدت أليس من أجل بقاء إسرائيل .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل