المحتوى الرئيسى

مسؤول النفط بالمجلس الانتقالي الليبي يقول الغرب خذل المعارضة

06/18 17:46

بنغازي (ليبيا) (رويترز) - اتهم مسؤول صناعة النفط بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي الغرب يوم السبت بعدم الوفاء بتعهداته بتقديم مساعدة مالية عاجلة قائلا ان الاموال نفدت تماما من المعارضة بعد أشهر من القتال.

ويعتمد الاقتصاد الليبي على تصدير النفط وتكافح المعارضة لتلبية الاحتياجات في ظل توقف انتاج الخام جراء الاضرار التي لحقت بالبنية التحتية لقطاع الطاقة بسبب الحرب.

وتساعد قوى غربية المعارضة المسلحة عن طريق ضربات جوية تشنها يوميا على القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي وقد تعهدت بتقديم مساعدات بضمان أصول ليبية مجمدة في الخارج.

وقال علي الترهوني مسؤول النفط والمالية بالمعارضة الليبية متحدثا الى رويترز في مقابلة نادرة بمدينة بنغازي معقل المعارضة في شرق البلاد ان انتاج النفط الخام توقف بسبب الاضرار الناجمة عن القتال.

وأضاف أنه لا يتوقع انتاج النفط عما قريب موضحا أن المصافي لا تعمل بسبب عدم توافر النفط الخام لديها.

ويعاني شرق ليبيا من أوضاع اقتصادية صعبة حيث تكافح المعارضة لتدبير الاموال اللازمة للعمليات العسكرية ودفع الاجور في مجتمع يعتمد معظم أفراده بعد عقود من الحكم المركزي على رواتب حكومية.

وتعرض دول غربية المساعدة. وتعهد الاتحاد الاوروبي بتقديم الدعم ووعدت واشنطن بتقديم مزيد من المساعدات والقروض لتمويل المعارضة.

وقال الترهوني انه لا يعلم لماذا لم تنفذ الدول الغربية تعهداتها المالية حتى الان وانه سئم من طرح هذا السؤال عليهم.

كان الترهوني قدر في وقت سابق أن المعارضة تنفق ما يصل الى 100 مليون دينار ليبي (86 مليون دولار) يوميا.

  يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل