المحتوى الرئيسى

استبعاد بوشناق من افتتاح قرطاج استجابة لضغوط الثوار

06/18 20:06

استبعدت وزارة الثـقافة التونسية المطرب لطفي بوشناق من حفل افتتاح الدورة المقبلة لمهرجان قرطاج الدولي، الذي ينطلق في 2 يوليو/تموز، واستبدلته بمجموعة من مغنيي "الراب" الذين ساهموا بفنهم في الثـورة التونسية.

وذكرت صحيفة "الخبر" الجزائرية 18 يونيو/حزيران أن تلك الخطوة تأتي استجابة لحملة النقابة التونسية للمهن الموسيقية وشباب الثورة عبر موقع "فيس بوك"، التي طالبت باستبعاده، على خلفية مناشدته للرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي الترشح للرئاسة لسنة 2014م.

وكانت النقابة التونسية للمهن الموسيقية قد استهجنت قرار وزير الثـقافة التونسي بتكليف الفنان لطفي بوشناق بافتتاح الحفل، وقالت في بيان لها: "إن الاختيار يحمل في طياته من الاستفزاز الشيء الكثـير".

وأضافت النقابة في بيانها أنه "بغض النظر عن القيمة الفنية لهذا المطرب، التي ليس لأي كان إنكارها أو التشكيك فيها، إلا أن الظروف والتحولات التي تمر بها البلاد تجعل من المستهجن أن يقع الاختيار على فنان تتغير مواقفه مع تغير الأحداث وموازين القوى".

كما طالب عديد من شباب الـ"فيس بوك" بمراجعة القرار، خاصة وأن اسم بوشناق قد ورد في قوائم العار، التي أعدها ناشطون تونسيون عبر الشبكة الاجتماعية "فيس بوك"، بعد الإطاحة بالرئيس المخلوع، وتضمنت أسماء فنانين تونسيين عرفوا بمساندتهم الدائمة لبن علي، وغنائهم في حفلاته الخاصة والعامة.

وكان عز الدين باش شاوش -وزير الثقافة التونسي- قد قال: "إن افتتاح مهرجان قرطاج الدولي سيكون يوم 2 يوليو/تموز بحفل فني يحييه الفنان لطفي بوشناق، وهو بمثل تحية لثورة 14 يناير".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل