المحتوى الرئيسى

كلينتون: القمع قد يؤخر رحيل الأسد

06/18 15:37

وجاء في بيان من الخارجية الأميركية تضمن ترجمة لمقال صحفي نشرته كلينتون أن "الرئيس الأسد قد اتخذ خياره". ورأت كلينتون أن "حملة القمع العنيفة التي يمارسها الأسد أدت لتقويض مزاعمه بأن يكون مصلحا", مشيرة إلى أن الولايات المتحدة حاولت زيادة الضغوط على الأسد.

واتهمت كلينتون الأسد بانتهاج ما سمتها الأساليب القمعية لحليفته إيران, معتبرة أن سوريا تتجه نحو نظام سياسي جديد قالت إنه يجب أن يرسمه الشعب السوري.

من جهة ثانية تحدثت كلينتون مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أمس الجمعة في محاولة لحل خلافات بشأن مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي يدين الحملة السورية ضد الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية.

وقالت الخارجية الأميركية إن كلينتون عبرت عن أملها أن تتمكن الولايات المتحدة وروسيا من العمل معا.

كما أجرت كلينتون اتصالا مماثلا بنظيرها الصيني, فيما قال مسؤول كبير في الإدارة الأميركية إن الهدف هو ضمان تأييد كل الأعضاء الخمسة الدائمين في المجلس وتأييد أكبر عدد من الأصوات لقرار ضد النظام السوري.

يشار إلى أن روسيا والصين تعارضان صدور قرار لمجلس الأمن ولم تشاركا بالمناقشات بشأن مشروع قرار يدين العنف ضد المحتجين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل