المحتوى الرئيسى

أبو بركة يستنكر استمرار محاولات تأجيل الديمقراطية

06/18 08:30

كتب- حسن محمود:

واصلت صحيفة "المصري اليوم" حملتها لدعم مطالب تأجيل الديمقراطية في مصر والانقلاب على نتائج استفتاء التعديلات الدستورية، والتدليس على الإخوان المسلمين، وهو ما وصفه أحمد أبو بركة، أحد ممثلي الإخوان في الجمعية الوطنية للتغيير، بالفشل والسقوط وتبنِّي أسلوب النظام البائد في مواجهة الإرادة الشعبية.

 

وزعمت الجريدة، في عدد اليوم، أن التيارات الدينية- وعلى رأسها الإخوان والسلفيون- هم وحدهم الذين يطالبون بإجراء الانتخابات البرلمانية أولاً، وتجاهلت نتائج الاستفتاء التي- بحسب أبو بركة- رسمت طريقًا واحدًا للانتقال القانوني المنضبط للبلاد.

 

ونفى أبو بركة بشدَّة- في تصريح لـ"إخوان أون لاين"- ما نقلته الجريدة عن أن ممثلي الجماعة الثلاثة في الجمعية سبق أن وافقوا على اللجوء للجنة الفتوى والتشريع بمجلس الدولة؛ لحسم الخلاف حول إجراء الانتخابات أم تعديل الدستور أولاً، ثم عادوا ورفضوا بأوامر من مكتب الإرشاد، قائلاً: هذا غير صحيح على الإطلاق.. أنا من اللحظة الأولى واجهت د. نور فرحات عندما تحدث عن الدستور أولاً في اجتماع الجمعية بموقف الإخوان الواضح برفض الالتفاف على ما ثبت من الإرادة الشعبية في الاستفتاء، وقلت لهم إن هذا الحديث يُعتبر مقدمات مغلوطة تؤدي إلى نتائج فاسدة".

 

ووصف استمرار تدليس الجريدة على قيادات الإخوان ومواقف الجماعة بأنه يفضح تبنِّي الجريدة نهج النظام المخلوع والحزب الوطني المنحل في إقصاء الشرفاء وتغييب الإرادة الشعبية وتجاهلها، والنَّيل ممن يقفون مساندين لها، وتعبِّر عن لعب الجريدة دورًا سياسيًّا فشل فيه ممولوها، وعدم التزامها بأي معايير في متابعاتها للشأن العام في هذه المرحلة المهمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل