المحتوى الرئيسى

مجلس الدولة: الدستور أولاً مخالف للشرعية وسيادة القانون

06/18 18:25

كتب- حسن محمود:

قضى مجلس الدولة على محاولات البعض الانقلاب على الاستفتاء الشعبي، والمطالبة بوضع الدستور أولاً، مؤكدًا أن نتائج الاستفتاء التي تضمنها الإعلان الدستوري لا يملك أحد تغييرها؛ لأنها تمثل الشرعية وسيادة القانون.

 

أكد المستشار الدكتور محمد عطية النائب الأول لرئيس مجلس الدولة ورئيس الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع في تصريح خاص لـ(إخوان أون لاين) أنه لا محل لتقديم أي طلب للمجلس يخالف الشرعية وسيادة القانون اللتين أقرهما الاستفتاء الشعبي على التعديلات الدستورية في 19 مارس الماضي.

 

وأضاف أن ما يقال عن تقديم طلب لوضع "الدستور أولاً" هو مخالف للشرعية التي أقرتها أحكام المادة 60 من الإعلان الدستوري، والتي تنص على: "يجتمع الأعضاء غير المعينين لأول مجلس شعب وشورى في اجتماع مشترك بدعوة من المجلس الأعلى للقوات المسلحة خلال 6 أشهر من انتخابهم لانتخاب جمعية تأسيسية من 100 عضو تتولى إعداد مشروع دستور جديد للبلاد في موعد غايته ستة أشهر من تاريخ تشكيله".

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل