المحتوى الرئيسى

سهولة الفيزياء تضرب توقعات الدروس الخصوصية واختفاء مشاهد الإغماء والبكاء من اللجان

06/18 13:51

وسط حالة من الفرحة، اختفت معها مشاهد الإغماءات والبكاء للمرة الأولى منذ عشر سنوات، من امتحان الفيزياء بالثانوية العامة، وأعرب الطلاب أمس ـ السبت ـ عن ارتياحهم لمجىء امتحان الفيزياء فى مستوى الطالب المتوسط.

وقال الطلاب أنهم فوجئوا بسهولة الامتحان للدرجة التى ضرب معها كافة توقعات المدرسين والطلاب ومراكز الدروس الخصوصية والتى توقعت بمجىء الامتحان صعب كما يحدث فى الأعوام السابقة.

وأوضح الطلاب أن السؤال الأول والثانى جاء فى مستوى الطالب المتوسط ومن المنهج الدراسى مشيرين الفى ان الامتحان لم يتضمن اجزاء محذوفة من المنهج، أما السؤال الخامس والسادس الجزئية رقم (ج) جاءت صعبة فى مستوى الطالب المتفوق تحتاج الى تفكير.

وقال الطلاب ان امتحان الفيزياء هذا العام جاء افضل من امتحانات الاعوام السابقة ، مؤكدين ان الوقت المخصص لاداء الامتحان مناسب لادائه ومراجعته ، موضحين انهم يضمنون حوالى 48 درجة فى هذا الامتحان ، وان الطالب العادى الذى لم يذاكر سيحصل على 40 درجة .

وعقب ابراهيم صادق " مدرس الفيزياء بمدرسة  الخديوى اسماعيل الثانوية " ان الامتحان ضرب كل التوقعات هذا العام ، مشيرا الى انه لاول مرة منذ عشر سنوات يأتى امتحان الفيزياء بهذة السهولة غير المتوقعة ، مؤكدا على ان الامتحان جاء فى مستوى الطالب المتوسط ويحتوى على نسبة 10% للطالب المتفوق ، موضحا أن أغلب اسئلة الامتحان  والرسومات جاءت بالنص من نماذج امتحانات الكتاب الوزارى ومن المنهج الدراسى ، لافتا الى الاسئلة والرسومات جاءت خالية من التعقيد وعدم  مباشرة الاسئلة ، بل جاءت سهلة للغاية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل