المحتوى الرئيسى

اتحاد الكرة يعاقب الاتحاد السكندري بنقل مباراة خارج أرضه

06/17 00:14

بعد مناقشات استمرت أكثر من ساعتين بمقر اتحاد الكرة قررت لجنة الطوارئ في اجتماعها عصر أمس برئاسة سمير زاهر‏,‏ وبعد مناقشات مستفيضة لأحداث مباراة الاتحاد السكندري ووادي دجلة المؤسفة التي شهدها ستاد الإسكندرية‏,

قررت نقل المباراة المقبلة لفريق الاتحاد السكندري خارج محافظة الإسكندرية وبدون جمهور. وتطبيق هذا القرار مستقبلا علي جميع الأندية التي تقوم جماهيرها بتصرفات مماثلة.

وأكدت لجنة الطوارئ أنه في حالة تكرار ذلك ستتم إقامة جميع مباريات الفريق الذي تقوم جماهيره بتصرفات مماثلة خارج محافظته وبدون جمهور حتي نهاية الموسم.

وقررت اللجنة إقامة المباريات المتبقية من الدوري بالحكام المصريين, عدا المباريات التي تمت الموافقة علي إسنادها لحكام أجانب.

كما اعتمدت اللجنة نقل مباراة المنتخب الأوليمبي مع نظيره السوداني من استاد الإسكندرية إلي استاد حرس الحدود بالمكس مع إقامة المباراة في موعدها المحدد, وسريان نفس التذاكر المباعة مسبقا.

وكان سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة ولجنة الطوارئ قد عقدا اجتماعا بحضور مجدي عبدالغني وحازم الهواري والدكتورة ماجي الحلواني أعضاء مجلس الإدارة, والمهندس إيهاب صالح المدير التنفيذي لاتحاد الكرة, وعامر حسين رئيس لجنة المسابقات, واللواء عصام صيام رئيس لجنة الحكام لمناقشة أحداث المباراة التي أقيمت أمس الأول بين فريقي الاتحاد السكندري ووادي دجلة, وشهدت أحداثا غير طبيعية وخروجا علي المألوف, وقد تفاوتت آراء أعضاء لجنة الطوارئ ما بين مطالبة بإقامة مباريات الاتحاد السكندري المقبلة بدون جمهور, وتوقيع غرامة مالية كبيرة علي إدارته, ومطالب أخري تصب في مصلحة إلغاء مسابقة الدوري هذا العام, أو إقامة جميع مباريات الدوري المقبلة بدون جمهور تفاديا لحدوث كوارث لن يستطيع أحد تحملها منفردا استنادا إلي تقارير المباريات السابقة التي وصفت بالمخيفة, وتثير القلق, لما تضمنتها من أحداث وتصرفات غير طبيعية, وكذلك الشكاوي المستمرة من الجهات الأمنية بعدم احترام الجماهير للدخول والخروج داخل الاستادات وامتناع الجهات الأمنية عن اتخاذ إجراءات عقابية للخارجين علي تقاليد الملاعب المصرية.

كل هذه المعطيات جعلت اللجنة تنقسم علي نفسها لعدة ساعات إلي أن تم حسم أمر أحداث مباراة الاتحاد ووادي دجلة باتخاذ القرارات السابقة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل