المحتوى الرئيسى

اعترافات مثيرة لقتلة تاجر الأنتيكات الثرى بالعجوزة

06/16 20:15

اعترافات مثيرة أدلى بها المتهمون بقتل تاجر الأنتيكات الثرى بالعجوزة، تضمنت التفاصيل الكاملة للجريمة البشعة التى أثارت ذعر الأهالى، مع غموض الواقعة وهروب الجناة لعدة أيام، بعد ارتكاب الجريمة قبل ضبطهم.

أمر محمود حلمى، مدير نيابة حوادث شمال الجيزة، بإشراف المستشار محمد ذكرى، المحامى العام الأول للنيابات، بحبس المتهمين الخمسة 4 أيام على ذمة التحقيق، لاتهامهم بقتل رجل الأعمال داخل شقته بالعجوزة، ووجهت لهم النيابة تهمة القتل العمد المقترن بالسرقة، وحيازة أسلحة بيضاء بدون ترخيص، كما أمرت النيابة بدفن جثة المجنى عليه بعد تشريحها.

اعترف المتهمون الخمسة أمام اللواء كمال الدالى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، بارتكابهم الجريمة، وتضمنت اعترافاتهم التفصيلية قيام المتهم الأول "إسماعيل. م" (32 سنة) صديق المجنى عليه و"خالد. خ" (32 سنة) كهربائى بالاستعانة بـ3 مسجلين خطر وتحريضهم على سرقة وقتل المجنى عليه من أجل الاستيلاء على مقتنيات أثرية، يمتلكها الضحية ويضعها داخل شقته بشارع بحر الغزال، واتفاقهم على اقتسام المسروقات فيما بينهم، وعندما توجه المتهمون الثلاثة "محمد. ع" وشهرته "سكر"، عاطل، و"هانى. ع"، عاطل ومسجل خطر، سبق ضبطه فى 6 قضايا وهارب من سجن أبو زعبل فى الأحداث الأخيرة، لإدانته فى قضية سرقة بالإكراه، و"عبد الشافى. ر"، عاطل ومسجل خطر، إلى شقة المجنى عليه، طرقوا عليه الباب وعقب فتحه الباب لهم هددوه بالأسلحة البيضاء واقتادوه إلى الداخل ثم احتجزوا والدته داخل غرفة نومها، وهددوها بالقتل وحاولوا الاستيلاء على تحف ومقتنيات باهظة الثمن ملك المجنى عليه، منها سيف أثرى، إلا أن المجنى عليه حاول مقاومتهم، فانهالوا عليه بالطعنات حتى سقط قتيلا، ثم استولوا على مصوغات ذهبية ومبلغ مالى نصف مليون جنيه وسيف أثرى وهواتف محمولة وجهاز لاب توب وتحف وأنتيكات أخرى وفروا هاربين، وأضاف المتهمون أنهم فور ارتكابهم الجريمة اختبأ كل منهم فى مكان بعيد عن الآخر لإبعاد الشبهة عنهم وظلت المسروقات فى حيازة المتهم الأول.

كان اللواء عابدين يوسف، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، تلقى بلاغا بمقتل "هشام. ا" (53 سنة)، رجل أعمال داخل شقته بشارع بحر الغزال بمنطقة العجوزة، فأمر بسرعة تشكيل فريق بحث من رجال المباحث الجنائية للتوصل إلى مرتكبى الواقعة، وبانتقال اللواء أمين عز الدين نائب مدير الأمن والعميد فايز أباظة، مدير المباحث الجنائية، تبين من المعاينة والتحريات أن المجنى عليه مصاب بـ26 طعنة بأماكن متفرقة بجسده.

كما تبين اختفاء عدد من المقتنيات ومبلغ مالى نصف مليون جنيه من الشقة ملك المجنى عليه، وأفادت المعلومات التى تم جمعها أن المجنى عليه كان يجمع فى شقته عدداً كبيراً من المقتنيات والتحف والأنتيكات غالية الثمن ويقيم بصحبة والدته فى الشقة، وأن 3 مجهولين طرقوا عليه الباب وعندما فتح لهم أشهروا فى وجهه الأسلحة البيضاء، وهددوه بها ثم اقتحموا الشقة وقيدوا والدته وهددوه بقتلها وحاولوا الاستيلاء على المقتنيات والتحف التى يملكها، وعندما حاول مقاومتهم تعدوا عليه بالأسلحة البيضاء حتى سقط جثة هامدة، ثم استولوا على التحف ومبلغ مالى نصف مليون جنيه وفروا هاربين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل