المحتوى الرئيسى
alaan TV

تسريب امتحانات البكالوريا بالجزائر

06/16 15:50

هشام موفق-الجزائر

لا تزال قضية تسريب مواضيع امتحانات الثانوية العامة (البكالوريا) بالجزائر تثير الكثير من الحيرة، وبالرغم من تداول تلاميذ السنة النهائية مواضيع الامتحانات بمواد الفلسفة والتربية الإسلامية والرياضيات قبل الامتحان بيوم كامل، فإن وزارة التربية الوطنية تصر على تكذيب الخبر معتبرة ذلك مجرد شائعة.
 
وتداول تلاميذ بالسنة النهائية ما قالوا حينها إنها أسئلة الاختبارات قبل يوم الامتحان، ونشروها بالرسائل النصية عبر جوالاتهم وعبر الموقع الاجتماعي فيسبوك، ونقلت صحف وطنية عنهم تلك الأخبار ونشرتها على صدر صفحاتها الأولى.
 
وهذه هي المرة الأولى التي تنتشر فيها أخبار عن تسريب امتحانات البكالوريا وتحدث بلبلة وسخطا بين التلاميذ بهذا الحجم منذ عام 1992، حين تم نشر أسئلة الامتحانات على نطاق واسع، وأسفرت العملية عن استقالة وزير التربية آنذاك علي بن محمد.
 

واعترف الأمين العام أبو بكر خالدي ضمنيا بأن هناك تسريبا، ونقلت عنه الصحيفة قوله إن "ما تسرب هو مواضيع وليست أسئلة الامتحانات" قبل أن يعود مستشار الوزير الإعلامي لينفي الخبر جملة وتفصيلا.
 
وقال المستشار محمد بومعراف، عبر رسالة أبلغتها سكرتيرته للجزيرة نت، إن "ما يتم تداوله مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة، ونحن لا ندلي بتصريحات حول الشائعات".
 

مطالب بتحقيقات
واستنكرت النقابة الوطنية لعمال التربية والتكوين ما تم تداوله من تسريب امتحانات البكالوريا، وطالبت بفتح تحقيق "معمق". وقال أمينها العام عبد الكريم بوجناح للجزيرة نت "إننا نطالب بإيفاد لجنة تحقيق عالية المستوى من رئاسة الجمهورية للتحقيق في هذه القضية لمحاسبة المتورطين".
 
وأضاف "لسنا ندري ما هو المقصود من كل هذه البلبلة، حيث صرنا نشم رائحة رغبة في إخراج هؤلاء التلاميذ إلى الشارع".

وتابع "إن صحت هذه الأنباء فالمسرب لابد أن يكون ذا نفوذ، إذ لا يعقل لرئيس مركز أن يسرب الأوراق بحكم الرقابة الشديدة".
 
وتفرض الوزارة رقابة شديدة على أوراق الامتحانات، حيث يتم تشميع كل الأوراق، ولا تفتح إلا داخل حجرة الامتحانات بحضور ممثلين عن التلاميذ والأساتذة الحراس، كما تعمد إلى وضع ثلاثة مواضيع احتياطية عند كل مادة، لاستبدالها بالأصلي عند التسريب، وهو ما لم يحصل هذا العام.
 
ومن جانبه، طالب رئيس جمعية أولياء التلاميذ أحمد خالد بإعادة امتحانات المواد المسربة، وقال للجزيرة نت "نطالب بإلغاء وإعادة امتحانات المواد المسربة، إن كان ذلك حدث" مشددا على استنكاره لهذه العملية "التي شوشت على تركيز أبنائها خلال الامتحانات".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل