المحتوى الرئيسى

انتقادات حكومية لاذعة قد تدفع روراوة للاستقالة

06/16 15:02

وجه أحمد أويحيى رئيس الوزراء الجزائري انتقادات حادة وشديدة اللهجة لاتحاد الكرة في بلاده والذي يرأسه محمد روراوة بعد الأنباء التي ترددت حول الاستعداد لاستقدام مدرب أجنبي عالمي للأخضر خلال الفترة المقبلة.

وأكد أويحيى أن المدير الفني الوطني رابح سعدان نجح في تحقيق نتائج إيجابية في كأس الأمم الإفريقية في تونس عام 2004 وأقيل بعد البطولة ليتولى المسئولية مدرب أجنبي فشل فشلا ذريعا ولم يصعد بالخضر لنهائيات أمم إفريقيا 2008، ثم تولى المسئولية الشيخ سعدان مرة ثانية ونجح في التأهل للمونديال ونصف نهائي أمم إفريقيا 2010 بجدارة ثم أقيل عقب البطولة دون سبب واضح، والأغلب أنه تعرض لضغوط حرمته من العمل في استقرار واستكمال المهمة.

وانتقد أويحيى استقدام لاعبين محترفين من الدول الأوربية لمجرد أن لهم أصول جزائرية، مؤكدا أن الاعتماد على اللاعب المحلي سيكون أفضل، على أن يتم تطعيم مجموعة اللاعبين المحليين بلاعب أو اثنين فقط ممن يلعبون في الدوريات الأوروبية.

وكانت الجزائر أكبر الدول المستفيدة من اللاعبين مزدوجي الجنسية، إذ سبق وأن استفادت من أكثر من 6 لاعبين دافعوا عن ألوان المنتخب الفرنسي في مرحلة الناشئين والشباب خلال مشوارها في تصفيات مونديال 2010 الأخير في جنوب إفريقيا.

من جهته أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم عقد جمعية عمومية استثنائية يوم 3 يوليو المقبل لمناقشة اللائحة الأساسية وتعديلات قانون الانتخاب، ويتوقع أن يتقدم محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري باستقالته في الاجتماع المزمع رغم تصريحاته السابقة بإكمال فترة ولايته التي تنتهي في عام 2013.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل