المحتوى الرئيسى

15 دولة تعترف بالمجلس الانتقالى الليبى من ضمنها 4 دول عربية

06/16 13:48

حتى الآن نجح المجلس الانتقالى الليبى فى كسب مزيد من الدعم من خلال اعتراف بعض الدول به كممثل شرعى ووحيد لليبيا، ومنذ أيام نجح المجلس فى تحقيق تقدم إيجابى مع إعلان ألمانيا اعترافها به كممثثل شرعى وحيد، وهو ما أعطى دعما كبيرا للمعارضة الليبية، خاصة أن ألمانيا إحدى الدول التى رفضت من البداية التدخل فى الحرب الدائرة فى ليبيا.

وبعد اعتراف ألمانيا مباشرة، أعلنت كندا فى نفس اليوم اعترافها بالمجلس، وبذلك أصبح هناك حوالى 15 دولة معترفة بالمجلس الانتقالى الليبى كممثل شرعى لليبيا.

وبالرغم من أن ليبيا دولة عربية تحتاج إلى دعم جيرانها، إلا أنه بالنظر للدول المعترفة بالمجلس نجد أن 4 دول عربية فقط فى المعترفة وهى قطر والإمارات التى أعلنتا بشكل رسمى اعترافها والأردن والكويت، التى أعلنت عن اعتراف ضمنى بالمجلس، أما تونس قالت إنه ليس لديها مانع من الاعتراف فى حالة أن يقدم المجلس طلبا بذلك.

فى المقابل باقى الدول التى أعلنت اعترافها هى دول أوروبية وأفريقية، وهو ما يعطى فرصة أكبر للدول الأوروبية على السيطرة فى الأوضاع فى ليبيا فى حالة سيطرة المجلس على الحكم، خاصة وأن هذه الدول اتفقت على عقد صفقات مع المجلس خلال مرحلة ما بعد القذافى التى بدأ التخطيط إليها بالفعل.

أحد أعضاء المجلس الانتقالى الليبى لـ"اليوم السابع"، أكد أنهم كانوا ينتظرون اعتراف عدد أكبر من الدول العربية به وكسب الدعم الحقيقى منها بدلا من الاعتماد على الدول الأوروبية، ولكنه برر تردد الدول العربية فى الاعتراف نتيجة المصالح الموجودة لبعض الدول فى ليبيا.

وقال المصدر الذى رفض ذكر اسمه "مثلا بالنسبة لمصر فإن لديها جالية كبيرة فى ليبيا وهو ما يجعلها تتخوف من الاعتراف بالمجلس لأن القذافى مجنون ومن الممكن أن يقوم بإبادة كل المصريين المقيمين فى ليبيا فى حالة اعتراف مصر الرسمى بالمجلس، وكذلك الحال بالنسبة للمغرب وتونس".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل