المحتوى الرئيسى

البشير يتحدى"الجنائية"بزيارة الصين

06/16 19:03

صرحت وزارة الخارجية الصينية اليوم الخميس بأن الرئيس السوداني عمر البشير، المطلوب لدى المحكمة الدولية لمواجهة تهم بارتكاب إبادة جماعية وجرائم حرب، سيقوم بزيارة رسمية للصين في وقت لاحق هذا الشهر.

والصين بين الداعمين الرئيسيين للبشير الذي كان على رأس التحركات الشمالية إبان الحرب الاهلية في جنوب السودان والمطلوب ايضا من قبل المحكمة الجنائية الدولية لمواجهة اتهامات بجرائم حرب تتعلق بدارفور.

كما تعد بكين مصدر توريد رئيسي للسلاح الى الخرطوم واكبر مشترٍ للنفط من السودان غير ان اغلب حقول النفط السودانية تقع في الجنوب الذي سيستقل الشهر المقبل.

وصرح هونج بأن البشير سيبحث مع المسئولين الصينيين الوضع في دارفور والقضايا العالقة بين شمال السودان وجنوبه والمفترض ان تحل قبل استقلال الجنوب في التاسع من يوليو المقبل.

وقال هونج إن "الصين تود ان تلعب دورا ايجابيا في السلام والمصالحة في السودان فضلا عن السلام والاستقرار في المنطقة بأسرها".

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد اصدرت مذكرات اعتقال بحق البشير بناء على تهم بالابادة الجماعية وارتكاب جرائم ضد الانسانية وجرائم حرب في دارفور، حيث لقي 300 الف شخص على الاقل مصرعهم منذ عام 2003.

ويعد البشير اول رئيس دولة لايزال في سدة الحكم تصدر المحكمة الجنائية الدولية أمرا باعتقاله.

وتشير لوائح المحكمة الجنائية الدولية الى ضرورة ان يقوم اي بلد عضو بالمحكمة باعتقال البشير حال زيارته لأراضيه، غير ان الصين لا تخضع لتلك اللوائح.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل