المحتوى الرئيسى

فلاحون يطاردون سيارة وزير الزراعة بسبب نقص الأسمدة ومياه الرى

06/16 11:34

واجه الدكتور أيمن أبو حديد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، موجة من غضب عدد كبير من العاملين المؤقتين بقطاع التشجير، التابع لوزارته، أثناء زيارته، لمحافظات الغربية والمنوفية والقليوبية.

وشهدت الزيارة ملاحقات ومطاردات لسيارة الوزير من قبل العاملين المؤقتين المطالبين بتثبيتهم، الأمر الذى أجبر أبو حديد على مواصلة زيارته لمحافظة كفر الشيخ، دون الوفدين الإعلامى والصحفى المرافقين له، لعدم لفت الأنظار له، وتجنب العاملين المؤقتين بـ"التشجير" بالمحافظة، التى قرر زيارتها وحده، خاصة أنها تضم أكبر عدد من العاملين المؤقتين.

وبإحدى محطات البحوث التى زارها أبو حديد، كانت خالية من العاملين المثبتين، إلا قليلا من المؤقتين، رد الوزير على تساؤل أحد العاملين المؤقتين على موعد تثبيته، وقال له "كلنا مؤقتين"، وهى الجملة التى لم يفهمها العامل ودفعته للسكوت وعدم استكمال أسئلته بخصوص تعيينه أو تثبيته بعد 15 عاماً من العمل المؤقت.

كما واجه الوزير موجة غضب أخرى من جانب الفلاحين الذين يعانون من أزمات متعددة، منها نقص الأسمدة والمستلزمات الزراعية، ومياه الرى، حيث قدم البعض شكاوى كان فحواها أن عدداً من التجار وكبار الملاك يقومون بتوزيع الأسمدة فى السوق السوداء، ويرفعون أسعارها إلى أقصى سعر "140 جنيهاً للشيكارة"، الأمر الذى يجعلهم يعجزون عن شرائها، فيما بادر آخرون بطرح مشاكل خاصة بتلوث مياه الرى بمياه الصرف الصحى، وكذلك عدم وصولها إليهم من الأساس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل