المحتوى الرئيسى

سيد حلمى رئيس مدينه الانتاج الاعلامى يؤكد : الثوره لغت القيود الامنيه على المدينة

06/16 09:20

 

السيطره الامنيه كانت السبب فى تراجع مدينه الانتاج 

وصف  (سيد حلمى  ) رئيس مدينه الانتاج الاعلامى  ماحدث بالمدينه من اعتصامات  (بالمطالبات الفئويه  ) التى تفجرت فى كل انحاء مصر عقب سقوط النظام السابق مؤكدا احتواءه لهذه المطالب وتلبيهتها من خلال تعيينه للعماله اليوميه المؤقته واعاده هيكله الوظائف باثر رجعى اعتبارا من مارس الماضى رافضا ما وجه اليه من انتقادات خلال فتره رئاسته للمدينه ومحملا للرئيس مدينه الانتاج السابق لهذه المشكلات 

وبسؤاله عن السبب فى عدم الاستجابه لهذه الطلبات رغم تكرار المطالبه بها قبل الثوره وجه اللوم الى مسئولى اتحاد الاذاعه والتليفزيون السابقيين وسيطرتهم على تمرير القرارات بالمدينه نتيجه امتلاك اتحاد الاذاعه والتليفزيون للنسبه الاكبر من الاسهم  مؤكدا انه قوبل بالرفض كل ما تقدم به من طلبات نتيجه لان تلبيه هذه الطلبات يخلف عبء مالى على المدينه 

واكد ( سيد حلمى ) عوده القنوات التى سبق وتم وقف بثها قبل الثوره وهى قناه الرحمه وخمس قنوات تتبع مجموعه البراهين وقنوات الاوربت وروتانا بالاضافه الى القنوات الحديثه البث مثل قناه ( 25 يناير) وقناه روتانا  (الاخباريه ) وقناه ( شبابيك ) وقناه ( مصر 25) التابعه لشركه المستقبل للقنوات الاذاعيه والتليفزيونيه ويشارك فى ملكيتها المذيع ( خيرى رمضان )

وبسؤاله عن حقيقه سيطره اجهزه الامن على مدينه الانتاج صرح بان الثوره لغت القيود  على الاعلام  خاصه ( القيود الامنيه ) التى حالت دون الموافقه على عشرات القنوات بسبب الموافقات الامنيه وخساره المدينه لهذه الاموال وذهابها الى (دبى والاردن ) وان قرارات الايقاف لقنوات روتانا والاوربت والقنوات الدينه جاءت بقرارات امنيه وتعلميات مباشره من وزير الاعلام السابق الى المنطقه الحره وتسببت هذه القرارات فى خساره لقيمه عقود الايجار بين المدينه والقنوات التى اوقفت وقتها  بالاضافه الى تراجع عدد كبير من المستثمرين من العمل بمصر خوفا من التدخلات الامنيه وبعد قيام الثوره اختلفت الامور وتقدمت عشرات الطلبات لايجار استديوهات وايضا  عده طلبات من منتجيين  لشراء قطع ارض واستغلالها فى بناء الاستديوهات او اقامه مصانع تجميع وتصنيع للاجهزه المستخدمه فى النشاط الاعلامى 

وعن ازمه المصاحبه لمسلسل ( عريس ديلفرى ) الانتاج الوحيد هذا العام لمدينه الانتاج صرح بان التصوير بالمسلسل تجاوز الخمس عشر ساعات ويبقى خمس ساعات ويتم حاليا اعمال المونتاج خاصه بعد قيام ابطال المسلسل بتخفيض اجورهم والاستغناء عن الرفهيات وتقليل النفقات قدر الامكان ونتيجه  لقله الاعلانات وعدم اقبال القنوات على الشراء  اكتفينا بمسلسل ( عريس ديليفرى ) بالاضافه لمسلسل (رجل من هذا الزمان ) المنتج العام الماضى 

وعن الشكوى المقدمه ضده من المخرج ( مجدى احمد على ) والممثل محمد نجاتى نفى حلمى نيته بالغاء مسلسل ( مداح القمر ) بل تأجيله للعام القادم واكد ان تصميم المخرج على ( محمد نجاتى ) سبب  عدم اقدام جهات الانتاج على المشاركه به وسبق واكد ان ( هانى سلامه ) كان المرشح الاول للمسلسل قبل ترشيح المخرج ( محمد نجاتى )

ونفى وجود توقف باستديوهات ( جهاز السينما ) مؤكدا ان الاعمال التى توقف التصوير بها نتيجه لرغبه الشركات المنتجه عكس ما تردد بان الاستديوهات معطله وما حدث مؤخرا من اعتصامات تم احتوائها وتم التوصل الى الابقاء على الناقد ( يوسف شريف رزق الله ) رئيسا للجهاز هذه الفتره

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل