المحتوى الرئيسى

قوس الثورات.. هل يكتمل بالصين؟

06/16 08:51

بقلم:

جميل مطر

gamil matar profile

16 يونيو 2011

08:40:32 ص

بتوقيت القاهرة

تعليقات: 0

قوس الثورات.. هل يكتمل بالصين؟

  العرب والأوروبيون منشغلون هذه الأيام بتطورات الأمور فى بلادهم على حساب الاهتمام بتطورات السياسة الدولية، وبخاصة تلك التى تتعلق بشرق آسيا. وربما كان لنا وللأوروبيين عذر، فالشرق الأوسط على حافة بركان يغلى بصوت عال ويقذف حمما متفاوتة السخونة والتدفق والتأثير، ولكنها كافية لشد انتباه شعوب المنطقة وحكوماتها وعزلها عن تطورات مهمة تحدث فى أقاليم أخرى. وأوروبا تغلى أيضا وإنما بمظاهر مختلفة، فلا بركان منتفضا هناك ولا حمم تتساقط، بل حلم كاد يتحقق فإذا به يتشقق تحت أقدام الأوروبيين، هناك تقف الوحدة الأوروبية، مشروعا وإنجازات، على حافة خيبة أمل كبيرة.

دولة بعد أخرى فى الشرق الأوسط تقترب بقوة مغناطيسية هائلة من الثورة الشاملة لتبتعد بقوة طاردة ايضا هائلة نحو الاضطراب والفوضى، لا أمل باد فى الأفق يشير إلى قرب الوصول إلى استقرار «ثورى» تننقل به شعوب المنطقة إلى العصر الحديث.. ودولة بعد دولة فى أوروبا تقترب من عنق زجاجة يمنع تدفق عائد سنوات النمو والوحدة والاقتصاد، ففى كل مكان عجز موازنة وتفاقم دين حكومى متضخم وبطالة متفشية وسياسة تقشف خانقة.

●●●

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل