المحتوى الرئيسى
worldcup2018

> الشريف يلقي بالمسئولية علي إبراهيم كامل وماجد الشربيني في أحداث موقعة الجمل

06/16 21:01

 وصف صفوت الشريف رئيس مجلس الشوري السابق خلال تحقيقات النيابة في موقعة الجمل التي حصلت عليها «روزاليوسف» قيام د. إبراهيم كامل عضو الأمانة العامة للحزب الوطني المنحل بالدعوة وتنظيم مظاهرة تأييد للرئيس المخلوع حسني مبارك والاعتداء علي متظاهري ميدان التحرير بأنه خروج عن الالتزام الحزبي وهو المسئول عنه ولم يحدث اتصال بينهما بهذا الشأن ورداً علي ما قرره ماجد الشربيني أمين التنظيم السابق للحزب الوطني المنحل خلال التحقيقات من أن صفوت الشريف طلب الاتصال لتنظيم مظاهرات تأييد للرئيس المخلوع يوم الثلاثاء 11 فبراير الماضي أكد الشريف أن ماجد الشربيني عرض عليه وجود دعوة علي الإنترنت للتظاهر في ميدان مصطفي محمود وسأله عمن يجب الاتصال به من أمناء الحزب بشأن هذه الدعوة وأخبرته أن الدعوة موجهة من إبراهيم كامل ولم يجر معي أو مع أي من هيئة المكتب أي إخطار بهذا الموضوع ولم يأخذ رأينا وفوجئت به علي شاشة التليفزيون يدعو لتأييد الرئيس وأخطرت ماجد أن الحزب لا يشارك في تنظيم هذه المظاهرة أو غيرها ومن يريد أن يتوجه يذهب بصفته الشخصية وليس الحزبية، وعن تفسيره لما قرره ماجد الشربيني بأنه هو الذي طلب تنظيم هذه المظاهرة لإظهار التأييد للرئيس أجاب الشريف بأن ذلك لم يحدث.

ووصف الشريف أقوال اللواء فؤاد علام بتحقيقات النيابة بأنه هو الذي دعا لهذه المظاهرة وقام بتزويدها بالصور واللافتات والمنشورات لإظهار التأييد للرئيس بأنه ادعاء باطل وتحليل لا يقوم علي أساس، ورداً علي قول علام بأن الشريف قصد إظهار التأييد للرئيس وفض المظاهرة المناوئة له بميدان التحرير عن طريق الجمال والخيول والبلطجية حاملي السيوف والعصي. قال الشريف إنه ادعاء باطل واتهامات غير لائقة وعما قرره فؤاد علام من أن مظاهرة 2 فبراير الماضي من تنظيم الحزب الوطني ولا يمكن أن تكون مظاهرة تلقائية أجابه الشريف بأن الصور كانت لشخصيات عامة ولاعبي المنتخب القومي وعائلات.

ورداً علي قول علام بأن الشريف كما أصدر أوامره بهذه المظاهرة إلي كوادره الحزبية أصدر أوامر مماثلة بباقي قطاعات الدولة لعمل نفس الشيء أجاب الشريف بأنه غير مسئول عما قاله فؤاد علام وليس مسئولاً عن أي كاتب يكتب أو محلل وعن قول علاء الدين عبد المنعم النائب السابق في تحقيقات النيابة بأنه علم من أهالي الدرب الأحمر أن أعضاء الحزب تلقوا تعليمات من صفوت الشريف ومحمد الغمراوي أمين الحزب الوطني بالقاهرة لاستئجار بلطجية للتعدي علي المواطنين بميدان التحرير.. أكد الشريف أنه قول باطل وعن تفسيره لأقوال فؤاد علام والنائب علاء عبد المنعم اعتبر الشريف ذلك مجرد محاولة للإساءة للحزب الوطني لأن علاء عبد المنعم من المعارضين ولم يوفق في الانتخابات الأخيرة، وأما فؤاد علام فأتعجب منه وهو نوع من التجني وتحليل غير صائب و«إلي نص التحقيقات» س:

ما قولك فيما هو منسوب إليك من أنك متهم بالاشتراك بطريق التحريض والاتفاق والمساعدة مع بعض قيادات الحزب الوطني وأمناء الحزب والخارجين علي القانون والبلطجية بقتل عدد من المتظاهرين المثبتة أسماؤهم بالتحقيقات بميدان التحرير يومي 2 و 3 فبراير الماضي مع سبق الإصرار علي ذلك والمقترن بارتكاب جنايات أخري هي القتل والشروع لعدد آخر؟

- أنفي ذلك تماماً ولم أقم بأي اتصال أو معرفة بأي واقعة من الوقائع المنوه عنها ولدي الاستعداد بمواجهة أي شخص يقول ذلك.

> ما قولك فيما هو منسوب إليك من تنظيم وإدارة جماعات من الخارجين علي القانون والبلطجية مستخدمين القوة العنف والترويع بغرض الاعتداء علي المتظاهرين سلمياً بميدان التحرير يومي 2 و 3 فبراير الماضي والإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع للخطر مما تسبب في قتل العديد منهم؟

>> أنفي ذلك تماماً ولم يحدث بأي شكل.

> ما قولك فيما قرره محمد السيد عويس الصحفي الحر من أنه كان من المشاركين في المظاهرات بميدان التحرير وأثناء تعرضهم للهجوم من البلطجية وراكبي الجمال والخيول بما معهم من أسلحة بيضاء وعصي وكرابيج ومن كانوا يقذفونهم بالأحجار تمكنوا من ضبط 39 شخصاً من هؤلاء البلطجية قاموا بتسليمهم لقوات الجيش وبسؤالهم قرروا لهم قبل تسليمهم للجيش أن أعضاء مجلسي الشعب والشوري وقيادات الحزب الوطني أعطوا لكل واحد منهم 300 جنيه للاعتداء علي المتظاهرين وإخلاء الميدان منهم وأن من بين من حرضهم علي ذلك هو صفوت الشريف؟

>> لم يحدث هذا والصحافة مليئة بالأكاذيب.

> ما قولك فيما أورده التقرير من أن قيادات الدولة والحزب قد تورطت فيما حدث بميدان التحرير؟

>> بالنسبة للدولة لا شأن لي بها وبالنسبة للحزب لم يحدث.

س: ما تعليلك لخروج المظاهرات من أماكن أخري بالقاهرة نظمها أعضاء مجلسي الشعب والشوري في هذه الأقسام توجهت لميدان التحرير لفضه بالقوة مثلما خرجت من قسم السلام - الساحل - السيدة زينب - الدرب الأحمر»؟

>> جميعها شخصية تلقائية أرادوا التعبير عن تأييدها للرئيس الشرعي.

س: ما قولك فيما ورد بأقوال من تم سؤالهم بمعرفة لجنة تقصي الحقائق أن الحزب الوطني هو الذي دبر الاعتداء علي المتظاهرين بالتحرير لإخلائه استعانة بالبلطجية؟

>> أنا لا شأن لي بذلك.

> هل توجد ثمة خلافات بينك وبين أي من الشهود سالفي الذكر؟

>> يوجد خلافات شخصية لكن من الوارد أن تكون هناك خلافات سياسية وضغائن بسبب اختلاف الرؤي أو الفشل في الانتخابات.

> ما قولك فيما قرره عادل فتحي هزاع بالتحقيقات من أنك المحرض والمنظم لما حدث من الاعتداء علي المتظاهرين بميدان التحرير؟

- كلام غير صحيح وإن كان لديه وثائق أو شهود فليتقدم بها.

> ما قولك فيما انتهي إليه تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان من أنه بعد فشل الأجهزة الأمنية في تفريق المظاهرة الاحتجاجية لفض الاعتصام في ميدان التحرير الذي تحول إلي مركز للثورة وتكليف القوات المسلحة لفرض النظام وإعلان الرئيس السابق في خطاب عاطفي عدم ترشحه لولاية جديدة شرع الحزب الوطني في تعبئة عناصره للنزول في تظاهرة مؤيدة للرئيس بميدان مصطفي محمود تم فيها إلي جانب الذين تم حشدهم تواجد إعلامي للتحريض علي المحتجين في ميدان التحرير وما أن حلت الظهيرة حتي فوجئ المتظاهرون بالتحرير باندفاع مجموعات من البلطجية يمتطون ظهور الجمال والخيول ويتسلحون بالأسلحة البيضاء وقطع من الحديد يخترقون ميدان التحرير من بين دبابات القوات المسلحة وينهالون بالضرب علي المتظاهرين؟

>> من توجه لميدان مصطفي محمود توجه من تلقاء نفسه تعبيراً عن تأييده للرئيس الشرعي في ذلك الوقت ولا أعرف غير ذلك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل