المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:السودان: "60 ألف نازح يفرون" من من جنوب كردفان

06/16 01:08

أمريكا تطلب وقف التصعيد العسكري في كردفان بالسودان

طلب الرئيس الامريكي باراك اوباما من قادة الشمال والجنوب السوداني وقف تصعيد العنف في المناطق الحدودية بينهما، قبل اسابيع فقط من موعد انفصال الجنوب عن الشمال، ويصبح مستقلا.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قالت الأمم المتحدة أن حوالي 60 ألف شخص قد نزحوا عن ولاية جنوب كردفان إلى الشمال من الحدود مع السودان الجنوبي، فرارا من القصف.

وتشهد ولاية جنوب كردفان منذ الخامس من يونيو/ حزيران مواجهات بين القوات المسلحة الشمالية التي تؤازرها ميليشيات موالية للحكومة، وقوات على صلة بجنوبيي الجيش الشعبي لتحرير السودان في الجنوب.

وأعلنت الامم المتحدة كذلك أن المعارك في هذه الولاية أثرت على "عدد كبير" من المدنيين يقدر عددهم بأكثر من أربعة ملايين شخص موجودين في احدى عشرة منطقة نزاع.

ودعا الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون يوم الأربعاء إلى "نهاية فورية للأعمال الحربية" و"السماح بمرور المساعدات الانسانية" الى هذه المنطقة الشاسعة.

من جهته قال مكتب الشؤون الانسانية للامم المتحدة في تقريره الاخير، إن "شعورا بالخوف يسيطر على اعداد متزايدة من النازحين الذين يجدون أنفسهم محاصرين بالعنف والانقسامات العرقية".

واكدت منظمة كاريتاس الخيرية التابعة للفاتيكان، ان اكثر من 60 الف شخص هربوا من منازلهم بسبب المعارك وعمليات القصف في ولاية جنوب كردفان بوسط السودان.

ونقلت كاريتاس هذه المعلومات عن المعاون الاسقفي مايكل ديدي ادغون مانغوريا نائب اسقف الأبيض والذي تغطي ابرشيته المناطق الاكثر تضررا، مشيرة إلى ان السكان "في حالة هلع شديد".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل