المحتوى الرئيسى
worldcup2018

> قيادي إخواني: نرفض المضاربة والتداول في البورصة

06/15 21:10

قال عبدالحافظ الصاوي القيادي الإخواني بحزب الحرية والعدالة والخبير الاقتصادي: إن فصل الدين عن الدولة فكرة علمانية ارتبطت بالتجربة الغربية. مستطردًا: التسويق لهذه الفكرة خداع للشعب، مشددًا علي أن الإخوان يؤمنون بالتعددية والاختلاف بين البشر ومبدأ تداول السلطة.

وكشف الصاوي خلال الندوة التي عقدتها مؤسسة عالم واحد للتنمية ورعاية المجتمع المدني أمس الأول بعنوان: «دور أحزاب ما بعد الثورة في الانتخابات البرلمانية»، عن خطة حزب الإخوان تجاه عدة قضايا قائلاً: لا بد من العمل علي إنشاء مؤسسات للزكاة حيث إن 40% من المصريين يعيشون تحت خط الفقر، معتبرًا البنوك العماد الرئيسي لنجاح التنمية.

وشدد علي أن الحزب يطرح رؤية الاقتصاد الإسلامي الذي يرتكز علي خمسة مسلمات وهي الدين والمال والعقل والنفس والعرض، رافضًا فكرة التداول أو المضاربة في البورصة مكتفيًا بالإصدار فقط.. مؤكدًا أهمية الاستفادة من التجربة الماليزية لمهاتير محمد والاقتداء بها واصفًا إياها بأنها أفضل صور للتفكير.

وشهدت الندوة أجواء ساخنة حيث تحولت إلي شد وجذب بين المشاركين علي المنصة عندما وجه الكاتب الصحفي أحمد السرساوي عدة تساؤلات للصاوي عن موقف الحزب من ترشيح المرأة لخوض الانتخابات وحجم المنافسة علي المقاعد، فرد الصاوي قائلاً: إن الإخوان أكبر قوة سياسية رشحت النساء علي قائمتها في انتخابات 2000 و2005 و2010 مؤكدًا أن الإخوان ليس لديهم أي غضاضة من ترشيح المرأة كاشفًا أن الحزب سينافس بـ50% من المقاعد علي البرلمان.. فقاطعه السرساوي قائلاً: لكن نوعية النساء المرشحات إخوانيات ويرتدين الحجاب!

حديث السرساوي أثار غضب د.صباح الستار إحدي المرشحات عن حزب العدالة عن دائرة المقطم ومصر الجديدة.. قائلة: ما العيب في أن نلتزم بمرجعيتنا الإسلامية، أنا منتمية للجماعة وسأخوض الانتخابات.

فيما انتقد أشرف جلال ــ أحد أعضاء جماعة الإخوان الصاوي ــ قائلاً: حديثك ينصب علي منهجية الجماعة في التعامل مع القضايا السياسية ولا بد من الفصل بين قيادات الجماعة والحزب الجديد. مستطردًا هناك فرق بين مقر جسر السويس والمقطم.

من جانبه، كشف محمد جبر ممثل حزب العدل عن خوض الانتخابات بنسبة لا تقل عن 10% معتبرًا أن ضعف التمويل أكبر المشاكل التي ستعوق عمل الأحزاب الجديدة محذرًا من الاستمرار في مرحلة هدم فساد النظام السابق، والاهتمام بمحاكمة المتورطين علي حساب الانتقال إلي مرحلة البناء منعًا لتدهور الأوضاع الاقتصادية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل