المحتوى الرئيسى

ينهى علاقته العاطفية بقتل صديقته فى المقطم

06/15 20:52

أنهى عامل فى المقطم علاقته العاطفية بصديقته الأرملة بجريمة قتل، قالت التحقيقات الأولية إنه علم بحصولها على مبلغ 4 آلاف جنيه معاشاً شهرياً؛ فاصطحبها فى سيارته وبعد أن صرفت المبلغ، تعدى عليها بـ«بلطة» حتى فارقت الحياة وسرق المعاش وألقى جثتها فى منطقة نائية. ألقت مباحث المقطم القبض عليه وتم نقل الجثة إلى المشرحة، وإخطار النيابة التى قررت توقيع الكشف الطبى عليها لبيان سبب الوفاة وباشرت التحقيقات.

البداية كانت ببلاغ للعميد علاء السباعى، رئيس قطاع البحث الجنائى فى جنوب العاصمة من «مساعد صيدلى» بتغيب والدته سامية .ج «عاملة» عن المنزل.. أثناء السير فى خطة البحث، تلقى العقيد هشام لطفى، مفتش المباحث، إخطارا بالعثور على جثة ملقاة على الطريق فى منطقة المقطم، بها عدة إصابات طعنية فى الرقبة أدت إلى وفاتها. تم تشكيل فريق بحث أشرف عليه اللواء محسن مراد مساعد الوزير مدير أمن القاهرة، وقاده اللواء أسامة الصغير مدير الإدارة العامة لمباحث العاصمة والعميد سامى لطفى، نائب المدير، تبين من التحريات أن الجثة للمتغيبة وأنها على علاقة عاطفية بعامل فى مكتب عقارات يدعى «مكرم .س»، وأكد شهود عيان أنه تمت مشاهدته يصطحب القتيلة فى سيارته فى وقت مقارب لوقوع الجريمة. تمكنت قوة قادها المقدم محمد خميس، رئيس مباحث المقطم من القبض عليه وبمناقشته اعترف بأنه ارتبط بالمجنى عليها عاطفيا وأن ظروفه المالية الصعبة منعته من الارتباط بها رسمياً، وأضاف فى اعترافاته أنه علم منها أنها تحصل على معاش شهرى يبلغ 4 آلاف جنيها، وأنه قرر الخلاص منها والاستيلاء على قيمة المعاش. ويوم الحادث اصطحبها داخل سيارته لصرف المبلغ وأعد «بلطة» للإجهاز عليها وبعد أن صرفت المبلغ تعدى عليها محدثا إصابتها التى أدت إلى وفاتها وألقى جثتها فى منطقة مقطوعة بالمقطم.

وأضاف أنه نسى حذاء المجنى عليها وحقيبتها داخل سيارته فأخفاهما عند صديق له وأخذ المبلغ والهاتف المحمول. تحرر محضر بالواقعة وباشرت النيابة التحقيق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل