المحتوى الرئيسى

الرواتب وصفة سهلة للإحباط وكل أنواع السكتات بقلم: عبد الرحمن القاسم

06/15 20:52

الرواتب وصفة سهلة للإحباط وكل أنواع السكتات

بقلم: عبد الرحمن القاسم

-1-

اليوم..غدا... مساءا... قبل أو بعد 15 الشهر بنزل... ما بنزل... في... ما في.. نزوله مرتبط بالمصالحة..أو المماحكة.. بالاجتماع الأسبوعي للحكومة الحالية.... راحت لإعلان الحكومة الجديدة....بنزل.... عندما تدفع الدولة صاد.... وتأخرت الدولة سين بتحويل المبلغ ....ولم تلتزم الدولة صاد بوعدها. عبارات وإشاعات وتصريحات أو تسريبات من هنا او هناك وقد تكون مسؤولة أو غير مخولة بالتصريح وغير مسؤولة... أحاجي والغاز تنتشر كالنار في الهشيم في يوم عاصف, تحرق أعصاب الموظفين مع كل موعد مبهم للرواتب الشهرية وتستنزف التفكير او تشله, ويقع الكثير في حرج وسواد الوجه مع البقال.. والمؤجر... وكل الدائنين وغرامات تأخير على الأقساط أو الشيكات المرتجعة... وكل ذلك وصفة سهلة او مجربة للسكري..والضغط..والسكتات بأنواعها...و..والأمراض المستعصية,وبالمناسبة الأمراض المستعصية والمستوطنة مستثناة من الإضرابات الطبية والعلاج شبه مجاني.

...نزل.. اه ...نزل اقسم بالله نزل... وين.. على الصراف اليوم بعد الظهر...مبروك....مبروك

-2-

توقع المحاسب العام للسلطة الوطنية يوسف الزمر، أن يتكرر تأخر صرف رواتب موظفي القطاع العام خلال الأشهر المقبلة، ما لم تلتزم الدول العربية بتحويل ما تعهدت به من مساعدات مالية إلى خزينة السلطة. وقال الزمر في مقابلة مع وكالة الأنباء الرسمية 'وفا' إن 'أزمة الرواتب تعود في أصولها إلى العجز في موازنة السلطة الناجم عن عدم التزام الدول العربية بتحويل أموال الدعم التي تعهدت بها في القمم العربية، والبالغة 660 مليون دولار، وكذلك في مؤتمر باريس للدول المانحة بقيمة 300 مليون دولار.' وأضاف أن 'العام 2010 .... كان من المقرر أن يصل إلى الخزينة نحو 960 مليون دولار، لكن ما وصل فعلا 280 مليون دولار، وأكد الزمر أن الدول العربية لم تحول إلى خزينة السلطة منذ بداية العام 2011 أي مبلغ، سوى المنحة الجزائرية بقيمة 26.4 مليون دولار أميركي، وجرى تغطية العجز في الأموال المخصصة للرواتب من البنوك بقيمة 45 مليون شيقل ,......، ورفض الزمر اتهام وزارة المالية باستغلال أزمة الرواتب لتحقيق مكاسب سياسية، ...وان السلطة تدفع نحو 720 مليون شيقل، وهي قيمة الرواتب إضافة إلى مخصصات المتقاعدين، وأسر الأسرى داخل وخارج السجون، والساحات الخارجية، وأسر الشهداء في الخارج. وبيّن الزمر أن تغطية رواتب الموظفين تتم بنسبة 60% من الضرائب الفلسطينية، وباقي المبلغ يتم تغطيته من الدول المانحة. ...، و أن قيمة اقتراض السلطة من البنوك وصلت إلى 900 مليون دولار، وتحدث السيد الزمر بإسهاب عن تحويلات الدول العربية منذ 2007 ومن التزم ومن لم يلتزم..وعن وجود مبالغ مخصصة للمشاريع فالصرف على تطوير القطاعات الاقتصادية له آثار بعيدة المدى، والعملية التطويرية تحتاج إلى الكهرباء والطرق والمياه'.وعن نجاح الحكومة في تهيئة البنية التحتية لتمكين القطاع الاقتصادي من التطور، وعن اتفاقيات باريس الاقتصادية التي كبّلت السلطة في التعامل مع بعض الضرائب، وقال الزمر 'لا إمكانية لزيادة الرواتب، لأن الوضع المالي للسلطة الوطنية لا يسمح بذلك'.وأن 'حل مشكلة البطالة في غزة أو حتى بالضفة، لا يأتي من خلال الوظيفة العمومية.

وبين بسام زكارنة رئيس نقابة العاملين في الوظيفة في تصريح صحفي له عقب ذلك ان المحاسب العام....يمارس سياسة الإحباط على الموظف والمواطن الفلسطيني . و ان ما قدمه المحاسب العام بعيد كل البعد عن الحقيقة وان الرواتب متوفرة بشكل كامل من خلال التحويلات من الاتحاد الأوروبي وعائدات الضرائب من الطرف الاخر (الاسرائيلي ) والضرائب المحلية . وقال زكارنة ان العائدات من الضرائب 350 مليون شيكل والايرادات المحلية 150 مليون شيكل اي ما مجموعه 500 مليون وهي قيمة الرواتب للموظفين والتي تعادل 120-130 مليون دولار ناهيك عن المنحة من الاتحاد الاوروبي والتي تصل ل 40 مليون دولار بمعنى ان هناك زيادة على رواتب الموظفين . واضاف زكارنة انه و بعد المصالحة زادت الدول المانحة للسلطة الوطنية وخاصة من الدول العربية مثل قطر ، البحرين ، والجزائر بمعنى انه اصبح الامر اكثر سهولة ويسر من بداية استلام الحكومة والرواتب بحد اعلى الاسبوع الاول من كل شهر وعن تحسن الجباية للسلطة التي سوف تعتمد على ذاتها في العام 2013. وتحدث زكارنة عن الأجندات السياسية والانتخابية ومكافئات وسيارات..و... وان حوالي 70% من موظفي السلطة تحت خط الفقر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل