المحتوى الرئيسى

الإخوان: الانتخابات التركية نموذج لشعوب المنطقة

06/15 20:25

كتب - أحمد الشمسي:


أكدت جماعة الإخوان المسلمين، أنه رغم المعوقات التي تواجه الحوارات العامة، فإن استمرار الحوار والنقاش الجاد بين الأحزاب والقوى السياسية سوف يؤدي في المستقبل للتقارب والتنسيق فى القضايا الاستراتيجية وبشكل يعزز القدرة علي حماية منجزات الثورة.

وفيما يتعلق بمشروع قانون مجلس الشعب، أشارت الجماعة، في رسالتها الأسبوعية، إلى أهمية العمل علي تقوية دور لجنة الانتخابات والتقليل من دور وزارة الداخلية، لينحصر في المشاركة في حماية العملية الانتخابية.

كما دعت جماعة الإخوان، في رسالتها التي حصل ''مصراوي'' على نسخة منها، إلي أهمية أن يحقق قانون الانتخابات في صيغته النهائية مبدأ تكافؤ الفرص لكل من الأحزاب والأفراد  المستقلين حتى تعكس نتائج الانتخابات رغبات وتطلعات الشعب كله.

وتابع البيان ''يأتي السعي للتحالف الانتخابي في إطار الاتفاق بين حزب الحرية والعدالة وحزب الوفد وباقى الأحزاب التى شاركت والتى سوف تشارك لاحقا فى اللقاءات الحوارية والتنسيقية، والذي يفتح أبوابه لكل القوى السياسية لتعظيم حيوية المجتمع المصري وسعيه نحو الاستقرار السياسي والنمو''.

وقدمت الجماعة التهنئة لحزب النور السلفي، بعد الموافقة على اشهاره، مؤكدين أن هذه الخطوة تعد مهمة بعد الثورة  وقالت ''ننتظر الإخوان المسلمون من حزب النور أن يسهم فكريا وسياسيا وعمليا فى نهضة الحياة العامة المصرية في إطار الدستور والقانون''.

وبعد الكشف عن تورط الموساد في التجسس علي مصر، علقت الجماعة بقولها ''الكيان الصهيوني يواصل أعماله القذرة ضد الأمن القومى المصرى ويسعى إلى استمرار عناصر النظام السابق المعادية للثورة، وذلك من خلال تأليب الرأي العام ضد أهداف الثورة، وهو ما يؤكد طبيعته العدائية ويضر بالأمن والسلم الداخليين''.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل