المحتوى الرئيسى

"شركة المملكة": دعوى بطلان عقد "توشكى" تخالف الواقع

06/15 18:20

وصف محمد سامى جمال الدين المستشار القانونى لشركة المملكة للتنمية الزراعية المملوكة للوليد بن طلال، مقيم الدعوى أمام القضاء الإدارى أمس الثلاثاء ببطلان عقد بيع 25000 فدان بمنطقة توشكى للشركة، بأنه من طالبى الشهرة، ووصف ما أوردته صحيفة الدعوى من أن العقد تم بالأمر المباشر، وليس عن طريق المزاد، وأنه اختص المستثمرين العرب دون المصريين، وبثمن زهيد هو خمسة ملايين جنيه لهذه المساحة، بأنه ادعاء على خلاف الحقيقة والواقع.

وقال جمال الدين، إن شركة جنوب الوادى "إحدى شركات قطاع الأعمال" حصلت على 100000 فدان فى توشكى، ولم تستصلح منها سوى 40000 فدان، وردت 60000 فدان للهيئة، بعد أن تعثرت فى استصلاح الأرض، وإن هذا يؤكد أن توشكى غير جاذبة للمستثمر المصرى، لأنها تحتاج إلى استثمارات مالية طائلة، ولا تحقق عائد استثمارى إلا بعد مرور فترة زمنية طويلة، فهى استثمار جيد ولكن طويل الأجل.

وأضاف، إنه بالرغم من توجيهات الوليد بن طلال بعدم الرد على هذه الدعوى، "إلا أننى بصفتى مصرياً وأغار على مصالح هذا البلد، فإنه لا يسعنى سوى التوجه إلى كل صاحب ضمير حى يخشى على هذا البلد أن يتقى الله فى مصر، خاصة أن هذا العقد تم مراجعته من مجلس الدولة قبل التوقيع عليه، فى واقعة غير مسبوقة للعقود الحكومية، وأنه تم تنفيذ جميع توصيات مجلس الدولة، وأنه تم التوقيع عليه إعمالاً للحق المخول لرئيس الوزراء وفقاً لنص المادة الأولى من القانون 148 لسنة 2006 المعدل بأحكام قانون المناقصات والمزايدات 89 لسنة 98، باعتبار أن هذا التعاقد من بين الحالات التى تحقق اعتبارات اقتصادية تقتضيها المصلحة العامة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل