المحتوى الرئيسى

«محلي القاهرة» ينعقد في مبني المحافظة رغم رفض المحافظ

06/15 18:03

أصر أعضاء المجلس المحلي لمحافظة القاهرة على عقد اجتماعهم الأول عقب الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك، على الرغم من رفض الدكتور عبد القوي خليفة، محافظ القاهرة، ومسؤولي المجلس التنفيذي، الحضور، في سابقة هي الأولى من نوعها.

واجتمع نحو 200 عضو داخل المقر الرئيسي للمجلس في مبني المحافظة برئاسة محمد عبد العزيز نائب المجلس، مساء الثلاثاء، وأكد عدد منهم أن الجلسة كان هدفها التصديق علي قرارات إلغاء المجالس المحلية في أحياء النزهة، والمرج، والظاهر، وتحديد جلسة ثانية لاختيار رؤساء المجالس المحلية الجدد بهذه الأحياء.

وأشار محمد عبد العزيز، نائب المجلس، إلى قرار الدكتور عبد العظيم وزير محافظ القاهرة السابق، بإلغاء الانتخابات في هذه الأحياء إلا أنه لم يتم تنفيذه حتى الآن رغم صدور أحكام قضائية منذ 3 أشهر ببطلان انتخابات هذه الأحياء.

وأكد عبد العزيز أن المجلس المحلي أرسل دعوات للمحافظ لحضور الجلسات عقب الثورة، إلا أنه كرر رفضه، مشيراً إلى أن آخر رد وصلهم كان خطابا من السكرتير العام، فحواه أن «المحافظ مشغول، وينصح بعدم انعقاد جلسات المجلس».

بالمقابل، أكد الدكتور عبد القوي خليفة محافظ القاهرة، عدم تلقيه أية دعوات لحضور الجلسات، وأكد في تصريح خاص لـ«المصري اليوم» أن الاجتماع الأخير يمثل عدداً محدوداً من الأعضاء، مشيراً إلى أن الحضور يحاولون الضغط على المحافظة لتنفيذ مطالب خاصة.

وأضاف: «نحن في انتظار قرار وزير التنمية المحلية بشأن إلغاء المجالس المحلية على مستوى الجمهورية لكي نعمل على ضوء هذا القرار».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل