المحتوى الرئيسى

حكايات موسم: عماد متعب قطار فقد قضبانه

06/15 18:01

دبي - خاص (يوروسبورت عربية)

في كل موسم كان عماد متعب هو الأغنية التي يتغنى بها جماهير الأهلي، بأهدافه ونجوميته، ومثلث الرعب الذي صنعه مع الأنغولي فلافيو ومحمد أبو تريكة، ولكن في الموسم الحالي هو بطل على الورق وعبر صفحات الانترنت فقط، كان مجرد حكاية من حكايات الموسم.. حكاية اسمها "نجم لم يلمس المستطيل الأخضر".

بداية النجومية

بدايته من ناشئي النادي الأهلي.. هداف مرحلة الناشئين والنجم الصاعد لتعويض نقص خط الهجوم، وبدايته الحقيقية كانت على يد حسن شحاتة، المدير الفني لمنتخب مصر للشباب آنذاك، وفي مونديال الإمارات 2003، ظهر اللاعب وبدأت عين الأهلي تلحظه لينضم إلى الفريق الأول على يد مانويل جوزيه المدير الفني للفريق الأحمر.

وحتى عام 2008 كان اللاعب يسير بخطى ثابتة ومن نصر إلى نصر، كان وقود إحراز كأس الأمم الأفريقية 2006 ثم 2008، وحتى في 2010 ولو اختلف معنا البعض، فقد كان السبب الرئيسي في فتح سكة جدو بكثرة تحركاته وإرهاقه لدفاعات الخصوم.

 

مقدمات الحكاية

وكانت المقدمات تقول أن متعب حصان جامح يحتاج للترويض ففي عام اشتبك لاعب الأهلي الشاب مع ضابط الشرطة في الواقعة الشهيرة التي كان طرفها الفنان محمد عطية، ولكن غياب الصراحة الإعلامية في تلك الفترة، وقدرات الأهلي ونفوذه "طرمخ على الأزمة"..

ومرت الأيام ومتعب يتعاظم دوره في الأهلي والمنتخب، وتعلو عنده الأنا، ففي السعودية أثار مشاكل بسبب العقد مع نادي اتحاد جدة الذي احترف فيه عام 2008 ولمدة موسم واحد، ثم عاد للأهلي، بعد أن خرج من السعودية مصابا بالرباط الصليبي.

وبعد عودته للفريق الأحمر، تألق من جديد وعاد متعب إلى دائرة الأضواء، ولكنه قرر فجأة خوض تجربة الاحتراف الأوروبي، ووقع على عقد انضمامه إلى ستاندرلييج البلجيكي، رغما عن محاولات وإغراءات الأهلي للإبقاء على اللاعب.

 

الهروب البلجيكي

وفجأة وبعد أن وقع وحضر المؤتمر الصحفي للنادي البلجيكي، يقرر أن يغير رأيه ويبقى في الأهلي، ويسوق العديد من الحجج الواهية، من نوعية الخدمة العسكرية، والامتحانات، أو الفصل من الكلية، ويعاقب اللاعب بالابتعاد عن الملاعب لشهور بتهمة التهرب من العقد.

ومع الأيام يظهر السبب الرئيسي في تغيير اللاعب لرأيه والبقاء في مصر بعد التوقيع للنادي البلجيكي، حيث تظهر على السطح قصة اللاعب مع ملكة جمال مصر، والتي أبقته 6 شهور دون لعب.

وبدأت الأقلام تطول من اللاعب الشاب بعد أن انتهت معظم قصص زواج الرياضة والفن بأزمات ومشاكل عصفت بنجوم الكرة، ودخل اللاعب في الكثير من المشاكل مع الصحفيين الذين تناولوا قصص اللاعب وصوره مع خطيبته باعتبارهما من الشخصيات العامة التي يهتم الناس بمتابعة أخبارها وصورها.

وبمجرد أن يبدأ في مرحلة العودة للملاعب بعد انتهاء إيقافه يدخل في إصابة في ضلوعه، ويغيب مجددا عن الملاعب، وإن كانت سيرته لم تختف وظلت حاضره بمشاكله التي يبتدعا من آن لآخر.

 

أزمة يارا

ففي عقد قران اللاعب منع الإعلاميين عن القيام بعملهم لتغطية القران، معتبرا الحدث شخصي ولا يخص وسائل الإعلام، بل وصل الأمر إلى حد قيام حرسه الخاص بالاعتداء على صحفية حاولت تصوير الحدث، معتبرا أن الأمر تدخلا في شؤونه، رغم أن يارا نعوم نفسها بثت كل الصور ببساطة في اليوم التالي للقران عبر صفحتها على الفيسبوك والمفتوحة للجميع!

وعقب انتهاء أزمة حفل القران، عاد متعب وظهر على السطح مجددا، هو الذي غاب قرابة عام عن الملاعب ولكن أخباره لم تنقطع بسبب أفعاله، فقد أبلغ البعض عن قيامه بإطلاق رصاص في الهواء نتيجة شجاره مع سائق ميكروباص بسبب يارا.

وعقب نشر وسائل الإعلام للواقعة، خرج متعب متعجبا من هذه الأخبار المغلوطة، وعدم تحري الصحف والمواقع للدقة، وراسما صورة الضاحك الذي يستغرب هذه الشائعات المغرضة.

وأيام قليلة وتظهر الحقيقة فاللاعب ضرب الرصاص، وبالفعل دفاعا عن يارا كما جاء في اعترافاته في النيابة، وتصالح مع سائق الميكروباص خوفا من 3 سنوات سجن.

عام كامل يتردد فيه اسم عماد متعب، عام كامل هو لم يلمس الكرة فيه، لم يقم بعمله الذي حصل من أجله على الشهرة، ففقد قطار الأهلي السريع قضبانه التي كان ينطلق عليها، وتردد اسمه بسبب حكاياته التي لا تنتهي والتي قد تتسبب في أفول نجم هذا المهاجم الرائع الذي طالما أمتعت أهدافه جماهير الأهلي والجماهير المصرية بصفة عامة.

 

أرقام وحقائق عن عماد متعب

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل