المحتوى الرئيسى

عمر عبد الكافي: الأزهر منارة الإسلام في العالم

06/15 15:40

كتب - هاني ضوَّه :

استقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور احمد محمد الطيب شيخ الأزهر الشريف ظهر الأربعاء الدكتور عمر عبد الكافى ـ الداعية الاسلامى يرافقه الدكتور صفوت حجازي.

وقال الدكتور عبد الكافى بأن زيارته للأزهر وللإمام الأكبر هي أول زيارة له بعد عودته من الخارج مؤكدا بأن الأزهر الشريف هو منارة الإسلام فى العالم وقد تم التباحث حول توحيد الخطاب ورؤية الإسلام الحقيقي الوسطي.

واستنكر الدكتور عمر عبد الكافى مقولة "أنت معى اذا انت قديس ، انت ضدى انت ابليس"، مؤكدا على رفض مثل هذه الأفكار التى تؤدى الى التفرقة والانقسام بين المسلمين أنفسهم .

وتم الاتفاق خلال اللقاء على استمرار التشاور والتفاهم بين الدعاة ومؤسسة الأزهر الشريف لتجنب المشاكل بين المسلمين بعضهم البعض وبين المسلمين والديانات الاخرى وذلك للتوصل الى التهدئة والحياة المطمئنة التى تودى الى عودة الانتاج وتحسن الاحوال الاقتصادية فى مصر؛ ثم قدم فضيلة الامام الاكبر للدكتور عبدالكافي شرحا وافيا لقانون الأزهر الجديد الذي يتولى الإعداد له لجنة برئاسة المستشار طارق البشري ومجموعة من علماء الازهر وعلماء القانون.

ومن جانبه قال الدكتور صفوت حجازي إن الأزهر مرجعية لكل طوائف الأمة واننا جميعا تحت جناحه وأن للازهر ان يثبت للعالم بان له دور قائد في هذه المرحلة وخاصة الازهر لايخضع الان لاي ضغوط وفي سبيله ان يعود حرا كريما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل