المحتوى الرئيسى

بلدية الاحتلال الإسرائيلي تناقش بناء 7900 وحدة استيطانية جديدة

06/15 13:03

تل أبيب :ذكرت جمعية "عير عميم" الحقوقية الإسرائيلية أن ما تسمى اللجنة الفرعية لتسريع البناء الاستيطاني ناقشت مخططات بناء استيطانية توسعية لعدد من المستوطنات في الشطر الشرقي من مدينة القدس المحتلة بواقع يصل إجمالها الكلي لنحو 7900 وحدة جديدة.

ونقلت وكالة "سما" الفلسطينية عن الجمعية، في بيان لها، "ان هذه المخططات ستسمح بإضافة ما يقارب 4400 وحدة استيطانية إلى عدد الوحدات الاستيطانية القائمة اليوم في شرقي القدس".

وذكرت بأن اللجنة الفرعية لتسريع خطى البناء التي اتخذ قرار تشكيلها في جلسة اللجنة اللوائية لتخطيط والبناء الإسرائيلي مطلع الشهر الماضي تلبية لطلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بهدف خفض أسعار الوحدات السكنية في سوق العقارات الإسرائيلية، بالإضافة إلى تسريع البناء في مدينة القدس وتحديدا الشطر الشرقي منها، إذ يقع ما يزيد عن 55 % من المخططات التي ينوي الجانب الإسرائيلي بناءها في شرقي القدس.

ولفتت الجمعية الحقوقية إلى أنه من المقرر تنفيذ هذه الأهداف عبر المضي قدما في مشاريع متعددة من بينها مشروع بناء 940 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "هار حوماه" بجبل أبو غنيم، بالإضافة إلى 942 وحدة في مستوطنة "جيلو"، وكلاهما يقعان جنوبي القدس، بالإضافة إلى المخطط الرامي إلى بناء 1500 وحدة استيطانية جديدة على أراضي مستوطنة "رامات راحيل" و 290 دونما من الأراضي "الحرام" بالقرب من المستوطنة على حدود محافظة بيت لحم.

كما ناقشت اللجنة الفرعية أمس الثلاثاء، مخططات توسعية لبناء 625 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "بيسغات زئيف" التي تقع على أراضي الفلسطينيين بحيي بيت حنينا وشعفاط وسط القدس المحتلة، لكن الجمعية الحقوقية "عير عميم" أكدت أن المخطط الأبرز الذي تم نقاشه من قبل اللجنة الفرعية هو المخطط التوسعي لإضافة 1600 وحدة استيطانية جديدة على مستوطنة ريختس شعفاط أو راموت شلومو على أراضي حي شعفاط، لافتة إلى أن هذا المُخطط كان السبب وراء توتر العلاقات الإسرائيلية الأمريكية العام الماضي عقب الإعلان عنه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل