المحتوى الرئيسى

الضمانات الامريكية تقلص عوائد السندات المصرية حوالى 200 نقطة اساس

06/15 09:56


القاهرة - اكد المسح الذى اجرته وكالة بلومبرج على 5 مدراء صناديق استثمارية عالمية ان الضمان الذى قدمه الرئيس الامريكى باراك اوباما مؤخرا على السندات المصرية المقومة باليورو تبلغ قيمتها مليار دولار ستساعد على خفض العوائد على السندات 5 سنوات بحوالى 200 نقطة اساس او ما يعادل 100 مليون دولار .

 ذكرت الوكالة ان العوائد على الديون المصرية فئة سنة واحدة وصلت الى اعلى مستوى لها منذ نوفمبر 2008 عقب الثورة الشعبية التى اسقطت النظام الحاكم فى فبراير الماضى .

 تاتى المساعدة التى يقدمها الرئيس باراك اوباما لمبيعات السندات المقومة باليورو بعد اعلان صندوق النقد الدولى ان الاقتصاد المصرى ينمو ب 1% هذا العام وهو ابطا مستوى يسجله منذ 1992 .

 اشارت مؤسسة موديز للخدمات الاستثمارية الى ان الماليات العامة فى مصر اضعف كثيرا من مثيلتها فى الدول ذات التقييمات الائتمانية المشابهة لدرجة ان الموازنة العامة المصرية قد تعانى من اضخم عجز خلال السنة المالية التى تنتهى الشهر الحالى لاول مرة منذ 10 سنوات على الاقل مما يعنى عرقلة الجهود الرامية لتوفير فرص عمل وخفض معدلات الفقر وهى العوامل التى اشعلت الثورة ضد الرئيس مبارك .

واضافة الى الضمان الذى قدمه الرئيس باراك اوباما فان الادارة الامريكية قررت اسقاط مليار دولار من الديون المصرية لها كما ان الصندوق وافق على منح مصر قروض بقيمة 3 مليار دولار علاوة على 2.2 مليار دولار من البنك الدولى الى جانب 4 مليار دولار من السعودية .

و ساعدت هذه المعونات على خفض عقود التامين ضد العجز عند السداد فى مصر من اعلى مستوى وصلت اليها فى 31 يناير الماضى حيث قفزت الى 442 نقطة اساس او ما يعادل 4.42% الى 310 نقاط اساس او 3.10% فى منتصف الاسبوع الحالى .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل