المحتوى الرئيسى

أمراض الحرارة وتأثيرها على طفلك

06/15 09:47

إن الحرارة الداخلية فى جسم الإنسان عادة ما تبرد عن طريق التعرق وخروج الحرارة عن طريق الجلد. ولكن تحت ظروف معينة مثل درجات الحرارة والرطوبة العالية وممارسة التمارين الرياضية فى جو شديد الحرارة فإن نظام التبريد الطبيعى فى الجسم قد يعجز عن تأدية مهامه مما قد يؤدى إلى إرتفاع درجة حرارة الجسم الداخلية، وبالتالي فقد يصاب الطفل بأحد الأمراض الناتجة عن درجة الحرارة العالية مثل الإنهاك أو الإرهاق من الحر وضربات الشمس والتقلصات الحرارية.

التقلصات الحرارية

التقلصات الحرارية هى تقلصات قصيرة المدة ولكنها حادة وقد تأتى في عضلة القدم أو الذراع أو البطن بعد ممارسة التمارين الرياضية القاسية فى درجة حرارة عالية. فالتعرق الذى ينتج عن ممارسة التمرينات يؤدى لأن يفقد الجسم الأملاح والسوائل، وبالتالى فإن نسبة الأملاح المنخفضة فى الجسم تؤدى إلى الشعور بتقلصات فى عضلات الجسم. ويكون الأطفال أكثر عرضة للتقلصات الحرارية خاصة عندما لا يشربون الكمية الكافية من السوائل. وبالرغم من أنها تكون مؤلمة إلا أنها ليست خطيرة. فالتقلصات الحرارية لا تحتاج إلى علاج خاص، فكل ما عليك فعله هو أن تجعلى الطفل يجلس فى مكان ليس حارا وتعطيه الكثير من السوائل ويمكنك أيضا أن تقومى بتدليك العضلات.

الإرهاق من الحر أو الإنهاك الحرارى

إن الطفل قد يصاب بالإنهاك الحرارى أو الإرهاق من الحر عندما يكون متواجدا فى مكان شديد الحرارة أو إذا كان لا يشرب كمية كافية من السوائل. وأعراضه قد تتنوع ما بين الجفاف، الشعور بالتعب والإرهاق، الضعف، الصداع والرغبة فى التقيؤ.

إذا ظهرت على طفلك أي من أعراض الإنهاك فعليك أن تقومى بإدخاله للمنزل أو لأى منطقة مظللة واعطيه بعض الطعام والشراب بالإضافة إلى إعطائه حماما مع الحرص على أن تكون درجة حرارة المياه معتدلة وليست باردة. وإذا شعرت أن طفلك يعانى من إرهاق شديد ولا يستطيع تناول الطعام أو الشراب فعليك الاتصال بالطبيب لأن الطفل قد يحتاج إلى إمداده بالسوائل عن طريق المحاليل المركزية.

ضربة الشمس

ضربة الشمس هي أشد أنواع الأمراض الناتجة عن ارتفاع الحرارة، وهى تحدث عندما يفقد الجسم قدرته على تنظيم درجة حرارته داخليا فقد ترتفع درجة حرارة الجسم إلى 41 درجة أو أكثر مما قد يؤدى إلى حدوث ضرر فى المخ ولذلك فيجب أن تتم معالجة ضربات الشمس المعالجة الطبية اللازمة ليتم التحكم فى درجة حرارة الجسم. ومن العوامل التى قد تزيد من فرص الإصابة بضربة شمس أن يبذل الطفل مجهودا بدنيا شديدا فى درجة حرارة عالية دون أن يشرب الكمية المناسبة من السوائل.

وهناك بعض الأعراض التى قد تظهر على طفلك وتعنى إصابته بضربة شمس وهو الأمر الذى يتطلب الذهاب للطبيب:

- وصول درجة الحرارة لأربعين.

- صداع حاد.

- الشعور بالإعياء والضعف والدوار.

- تشنجات.

- فقدان الوعى.

لحماية طفلك من الأمراض الناتجة عن الحرارة، عليك دائما أن تعلميه شرب الكثير من السوائل حتى إذا كان لا يشعر بالعطش وخاصة إذا كان الجو شديد الحرارة . يجب أيضا أن تختارى لطفلك ملابس خفيفة وكذلك مواعيد خروج طفلك قبل شمس الظهر الحارقة وبعد الساعة السادسة مساء.

الأطفال الأكثر عرضة للإصابة بالأمراض الناتجة عن الحرارة:

- الرضع والأطفال الصغار الذين لا تنتظم درجة حرارة جسمهم مثلما يحدث مع الأشخاص البالغين والأطفال الأكبر سنا والذين يتعرقون بنسبة أكبر إلى جانب الأطفال الصغار الذين لا يشربون كمية كافية من السوائل

- الأطفال الذين يعانون من الأمراض المزمنة كالسكر وأمراض القلب

- الأطفال الذين يتمرنون بقوة تحت الشمس الحارقة.

- الأطفال الذين يتناولون أدوية معينة والتى قد تقلل من قددرة الجسم على تنظيم درجة حرارته.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل