المحتوى الرئيسى

اشتون تزور اسرائيل والاراضي الفلسطينية في محاولة لتحريك عملية السلام

06/15 17:30

بروكسل (ا ف ب) - تقوم وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون الخميس بزيارة الى اسرائيل والاراضي الفلسطينية في اطار جهود استئناف عملية السلام كما افاد مصدر دبلوماسي اوروبي الاربعاء.

وقال المصدر "تم الاتفاق على مبدأ هذه الزيارة ويجري انجاز التفاصيل".

وتابع ان الزيارة الى اسرائيل والاراضي الفلسطينية ستجري الخميس. وافاد مصدر دبلوماسي اخر انها قد تجري الجمعة والسبت لان اشتون تريد بدء جولتها في المنطقة بزيارة الى مصر وحتى تونس.

واوضح المصدر الثاني ان مراحل جولتها ومواعيدها ستعلن في خلال النهار.

وتاتي هذه الزيارة ان تأكدت بعد ايام على توجيه اشتون رسائل الى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيرتها الاميركية هيلاري كلينتون والامين العام للامم المتحدة بان كي مون.

ودعت في رسالتها الى "بادرة قوية" من جانب اللجنة الرباعية حول الشرق الاوسط قبل الصيف، لا سيما بعد تقرب الرئيس الاميركي باراك اوباما من المواقف الاوروبية لا سيما حول نقطة حدود الدولة الفلسطينية العتيدة.

وتضم اللجنة الرباعية الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الاوروبي والامم المتحدة.

واعتبرت ان اللجنة الرباعية كان يجب ان "ترسخ" موقفها حول عملية السلام منذ ان قرب الرئيس الاميركي باراك اوباما موقفه من مواقف الاوروبيين لا سيما في ما يتعلق بحدود الدولة الفلسطينية المقبلة.

وكان اوباما عبر في خطابه في 19 ايار/مايو عن تاييده لفكرة اقامة دولة فلسطينية ضمن حدود 1967 مع تبادل للاراضي متفاوض حوله وهو ما رفضته اسرائيل.

وقالت اشتون في رسالتها التي حصلت فرانس برس على نسخة منها "من الضروري ان نقوم ببادرة قبل الصيف" بهدف "اعتماد اعلان يرسخ هذه العناصر ويقدم بالتالي للاطراف اطرا مرجعية" من اجل حل تفاوضي.

وفي هذه الرسالة اعتبرت اشتون ايضا ان "الوقت غير مناسب للقيام باعمال احادية الجانب" في اشارة الى مساعي الفلسطينيين الحصول على اعتراف بالدولة الفلسطينية في ايلول/سبتمبر في الجمعية العامة للامم المتحدة في حال عدم حدوث تفاوض مع اسرائيل.

وافاد احد المصادر الدبلوماسية فرانس برس ان "الهدف هو اجتماع اللجنة الرباعية سريعا، مطلع تموز/يوليو على ابعد تقدير في واشنطن" من اجل تحديد معايير استئناف المفاوضات المباشرة على امل دفع الطرفين لاحقا الى الاجتماع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل