المحتوى الرئيسى

"فتح": نرحب بأي مبادرة سياسية تعفي السلطة من التوجه للأمم المتحدة

06/15 09:57

رام الله: أكد نبيل عمرو عضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية أن القيادة الفلسطينية سوف تتراجع عن فكرة التوجه للامم المتحدة في سبتمبر/ايلول المقبل للمطالبة بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، اذا ما قدم اليها اية مبادرة سياسية للتفاوض مع اسرائيل.

ونقلت وكالة "سما" الفلسطينية عن عضو المجلس الاستشاري لحركة "فتح" قوله "ان القيادة الفلسطينية سترحب بأي مبادرة سياسية تعفيها من معركة في الامم المتحدة وتفتح امامها المسار السياسي التفاوضي".

وذكر نبيل "القيادة الفلسطينية سهلة في موضوع التراجع عن شروط كانت قد اتخذتها، وهذا يعني انه بالامكان التراجع فعلا عن الذهاب للامم المتحدة اذا ما فتح باب سياسي اخر، فالجميع مدرك ان الذهاب للامم المتحدة لا يعني قيام دولة فلسطينية في اليوم التالي، فحتى لو صوتت الامم المتحدة على اقامة دولة فلسطينية فانك ستصطدم بالفيتو الامريكي سياسيا وبالفيتو الاسرائيلي على الارض".

وعلى الصعيد الداخلي كشف عمرو السفير الفلسطيني السابق في القاهرة بأن "فتح" مصرة على تولي الدكتور سلام فياض رئاسة الحكومة الفلسطينية المرتقب.

واضاف "فتح مصممة على ان يكون رئيس الوزراء القادم هو الدكتور سلام فياض ولها اسبابها الكثيرة والوجيهة ايضا".

وتابع "انا لمست في وقت ما ان قيادة حركة حماس ليست ممانعة بشكل جذري لان يكون الدكتور سلام فياض رئيسا للوزراء، ولكن فجأة بدأوا يتحدثون عن انهم لا يريدونه، فربما يكون ذلك نوعا من المناورات التكتيكية لتحسين الشروط في الامور الاخرى وانا ارجح ذلك حتى الآن".

ونفى قدرة "حماس" على المضي قدما في منع استئناف عمل سلام فياض كرئيس للوزراء لان هناك اثمانا باهظة للمغامرة بجلب رئيس وزراء جديد يحتاج الى تسويق دولي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل