المحتوى الرئيسى

كندا وبنما تعترف بالمجلس الانتقالى فى ليبيا

06/15 10:13

اعترفت كندا وبنما أمس، الثلاثاء، بالمجلس الوطنى الانتقالى، الهيئة السياسية للثوار الليبيين، "ممثلا شرعيا" للشعب الليبى، فيما قطعت ليبيريا علاقاتها الدبلوماسية مع نظام معمر القذافى الذى "فقد شرعيته".

وقال وزير الخارجية الكندى جون بيرد إن "كندا باتت تعترف بالمجلس الوطنى الانتقالى ممثلا شرعيا للشعب الليبى"، موضحا أن هذا القرار يندرج فى إطار "استراتيجية ترسيخ الالتزام" حيال المجلس الانتقالى، بينما أقر النواب الكنديون تمديد، ولمدة ثلاثة أشهر، العمليات العسكرية الكندية داخل مهمة الحلف الأطلسى فى ليبيا التى تشهد مواجهات بين الثوار وكتائب العقيد معمر القذافى.

من جانبه، ذكرت وزارة الخارجية الليبيرية فى بيان أن "ليبيريا استدعت سفيرها وطاقمها الدبلوماسى" العاملين فى طرابلس، موضحة أن ليبيريا علقت جميع عمليات المكتب الشعبى الليبى (سفارة) فى مونروفيا و"أنهت الصفة الدبلوماسية لجميع الدبلوماسيين الليبيين الذين لازالوا موالين لنظام العقيد معمر القذافى".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل