المحتوى الرئيسى

خبير بمعهد التخطيط: النظام السابق أهدر مياه النيل على ملاعب الجولف ‬‬‫

06/14 21:48

قال الدكتور عبد العزيز إبراهيم عبد العزيز الأستاذ بمركز دراسات الاستثمار بمعهد التخطيط القومي، خلال ندوة نظمها المعهد القومى للتخطيط اليوم، إن الحكومات السابقة في عهد مبارك توسعت في إنشاء المنتجعات السياحية وملاعب الجولف وحمامات السباحة وأهدرت مليارات الأمتار المكعبة من المياه عليها، لافتًا إلى أن ري الفدان الواحد من أراضي ملاعب الجولف يستنزف أكثر من 18 ألف متر مكعب سنويا.

وحذر عبد العزيز من تراجع نصيب الفرد من المياه في مصر إلى حد الفقر المائي حيث وصل متوسط نصيب الفرد من المياه إلى 829 مترا مكعبا فقط في عام 2007 مقابل 1700 عام 1947.‬‬‫‫

وتوقع عبد العزيز أن ينخفض نصيب الفرد إلى 582 مترا عام 2025، قائلا إن خط الفقر المائي يبلغ 1000 متر للفرد سنوياً، منتقداً سياسة الحكومات السابقة في إلغاء الغرامات على المخالفين في زراعات الأرز، في حين أنه يجب تجريم زراعة الأرز والزراعات الكثيفة في استخدام المياه ومضاعفة الغرامات على المخالفين، بأن تصل إلى 2000 جنيه وأيضاً بالنسبة لزراعة الموز وقصب السكر والتوقف عن تصديرها للخارج لأنها زراعات تستنزف المياه في مصر.‬‬‫‫

وطالب عبد العزيز بوضع قانون منظم لاستخدامات المياه الجوفية التي كانت تستخدم في السابق لري ملاعب الجولف، مضيفا أنه يجب أن يرفع شعار واحد وهو "الشعب يريد محصولا أكثر من كل نقطة مياه في مصر".‬‬‫‫

من جانبها، أكدت الدكتورة فادية عبد السلام مديرة معهد التخطيط القومي، أن نصيب الفرد من الأراضي الزراعية في مصر أقل بكثير من الدول الأخرى حيث يصل إلى 1.1 فدان بينما يصل متوسط نصيب الفرد في فرنسا إلى 1.4 فدان، محذرة من تزايد أزمة المياه وتأثيراتها السلبية على قطاعي الزراعة والصناعة.

وطالبت بإعادة النظر في سياسة مصر الخارجية مع دول حوض النيل وإنشاء مجلس أعلى للسياسات المائية لدول الحوض يضع آليات جديدة لفض النزاعات بين مصر وباقي الدول المشتركة معها في الحوض.‬‬‫‫

وقال الدكتور أحمد حسام نجاتي الأستاذ بالمعهد، إن هناك جدلا حول التأثيرات السلبية المتوقعة من جراء إنشاء سد الألفية بإثيوبيا على دول حوض النيل، محذرا من أن تلك التأثيرات ستنعكس على إثيوبيا نفسها في المقام الأول وحصة مصر من مياه النيل والبالغة 55 مليار متر مكعب، حيث إن الصناعة تصل احتياجاتها في الوقت الحالي إلى 10.5 مليار متر ومثلها لمياه الشرب.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل