المحتوى الرئيسى

> بعد الثورة.. أغانى الشيخ إمام ودرويش «قبلة» المطربين

06/14 21:08

رغم وجود العديد من الأغانى «الشبابية» لمطربين وفرق غنائية شاركوا فى أحداث الثورة وتفاعلوا مع شباب الثوار، إلا أن أغانى الشيخ إمام كان لها مذاق وتأثير خاص، فقد أعادت الثورة اكتشافها من جديد بعد أن كانت بعيدة تمامًا عن الجمهور، فقد وقف الشاب المثقف وغير المتعلم وبجوارهم بائع الأعلام يغنون «مصر ياما يا بهية» و«شيد قصورك على المزارع»، الرواج الذى أحدثته الثورة لهذه الأغانى التى ظلت لسنوات «حبيسة»، النخبة دفعت المطربين للإقبال عليها فقاموا بإعادة توزيعها وغنائها كما هى أو بإضافة بعض الكلمات والجمل عليها.. وأولهم كان المطرب الشاب رامى جمال والذى أعاد إحياء أغنية «بحبك يا بلادى» التى كانت تغنى فى فترة السبعينيات فى فيلم «العمر لحظة».

وقد قام جمال بغنائها بتوزيع جديد وبإضافة بعض الكلمات الخاصة به، ولكن استخدم مدخل الأغنية القديمة لكى يجذب قلوب وأنظار الجمهور.

ولم يكن جمال الوحيد الذى أعاد غناء الأغانى الوطنية القديمة حيث قام المطرب محمد منير بإعادة عدد من أغانى الشيخ إمام وسيد درويش والتى كان قد غناها منذ فترة طويلة ولكن جمهوره اعتبرها خاصة بالثورة، خاصة بعد غنائه إياها فى أولى حفلاته بعد قيام ثورة يناير مباشرة.

ومن هذه الأغنية أغنية «حاحا» وهى أغنية قديمة للشيخ إمام تم تسجيلها خصيصًا لفيلم «الفاجومى» الذى يعرض حاليًا بالسينما بالإضافة إلى أغنية «مصر ياما يا بهية» التى غناها منير منذ سنوات وتم استخدامها كإحدى أغانى الثورة الرئيسية.

بينما قام المطرب الشاب رامى صبرى بطرح توزيع جديد للنشيد الوطنى «بلادى بلادى» وذلك وفقا لرؤيته الخاصة فى التوزيع مع الاحتفاظ باللحن الذى وضعه الفنان محمد عبدالوهاب.

من جانب آخر قرر المطربون الشباب الذين شاركوا فى الثورة ويقيمون حفلاتهم الخاصة ببعض المراكز الثقافية وساقية الصاوى، أن يقوموا بإعادة غناء ألحان العظماء بتوزيع جديد خاصة التى قاموا بغنائها فى الميدان أثناء الثورة.. ومن هؤلاء المطربين فرقة «مسار إجبارى» والمطربة عزة بلبع ونورا المجرية.

وقد قاموا بإعادة تقديم أغانى سيد درويش ومنها «قوم يا مصرى» و«اهو ده اللى صار» ومن روائع الشيخ إمام ومنها «شيد قصورك» و«غلابة كلابها ديابة».

بالإضافة إلى الأغانى الوطنية المعروفة لأم كلثوم وعبدالحليم حافظ وشادية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل