المحتوى الرئيسى

> وفاة طالبة و«مصحح» بالتعليم الفني «التفاضل» مسح دموع «الإنجليزي» وأعاد الفرحة لطلاب الثانوية

06/14 21:05

أكد طلاب الثانوية العامة أمس سهولة امتحان التفاضل وحساب المثلثات بشكل عام فيما عدا الجزء «ب» بالسؤال الرابع وأشاروا إلي عدم تضررهم منه كونه اختياريا.

أكد التقرير الفني أن الامتحان مطابق للمواصفات ويقيس التذكر والفهم والتطبيق وحل المشكلات كما غطت اسئلته كل المنهج، وأشار إلي أن الطالب المتوسط يستطيع الاجابة عن 70% منه والفوق متوسط 90% والمتميز 100%.

ومن جانبه كشف جمال العربي رئيس امتحانات الثانوية العامة عن القبض علي تشيكل عصابي أمس الاول في محافظة الشرقية حاول ارسال الاجابات النموذجية علي الاسئلة إلي الطلاب من خلال «البلوتوث» وذلك بعد أن يرسل الطلاب صورة للاسئلة إلي أفراد العصابة.

وأوضح أنه تم القبض علي المتهم الرئيسي ويدعي رمضان وأحد أعوانه وجاري البحث عن أخرين بالاضافة الي بعض الافراد الذين اتفقوا معهم علي تلك الحيلة. وقال الكشف عن العصابة تم عقب بلاغ من إحدي المواطنات وصفها «بالمخلصة» سمعت بالحيلة وأبلغت بها مدير أمن الوزارة اللواء حسام أبوالمجد وبالتنسيق مع جهاز الأمن، تم الكشف عن أفراد التشكيل متلبسين. وأوضح أن وزارة الداخلية لم تخطر التعليم إلي الآن بأسماء الطلاب الذين استفادوا من تلك الحيلة. وأكد العربي عدم ورود شكاوي من امتحان التفاضل وحساب المثلثات كما أكد اختفاء شكاوي الغش بـ«الموبايلات» تماما.

ونفي وجود اضرابات عن التصحيح في مدينة التعليم بأكتوبر لافتا إلي أن المصححين قالوا صراحة: مستعدين نشتغل ببلاش علشان مصر ومصلحة الطلاب، مشيرا إلي أن ما حدث تحديدا هو اختلاف في وجهات النظر فقد رأت الوزارة أن يتم تسكينهم في الشيخ زايد بالقرب من السوق ليتمكنوا من شراء احتياجاتهم في حين رغبوا هم في الاقامة بفندق مدينة التعليم. وعن نموذج إجابة اللغة العربية أكد جمال العربي أنه جرت بعض التعديلات عليه رغم التقارير الفنية التي أكدت دقة النموذج، وأوضح أن قرار إجراء تعديلات علي أي نموذج متاحة ما دعت حاجة الطلاب إلي ذلك.

وعن استمرار عمل اللجان الشعبية أعلن أن الوزارة لم تتفق مع أي فصيل سياسي، لتأمين اللجان بما في ذلك الاخوان المسلمين أو أي حزب موضحا أن ما حدث هو مبادرة من بعض شباب الثورة ووافقت عليها الوزارة وطالبتهم بالتنسيق مع وزارتي الداخلية والدفاع. وانتقد العربي ادعاء بعض الفصائل السياسية انها تقوم بحماية اللجان وقال إن تلك محاولة لركوب الموجة.

وفي المنوفية خضعت اللجان لاجراءات أمنية مشددة شارك فيها مديرية الأمن والقوات المسلحة كما اتخذت مديرية الصحة التدابير اللازمة للتعامل مع أي حالات تستلزم التدخل بشكل عاجل بالاضافة الي توفير زائرة صحية وصندوق اسعافات أولية بكل لجنة.

وفي محافظة الدقهلية تباينت آراء الطلاب حول الامتحان حيث بكي بعض طلاب القسم الادبي وأكد طلاب العلمي أن الامتحان في مستوي الطالب المتوسط.

وفي البحيرة نشبت مشاجرة بين مجموعة من طلاب مدرسة الشهيد عزت النمر الثانوية العامة بإيتاي البارود بسبب رفض الطالب محمد علي حمد مساعدة بعض الطلبة في الغش وتدخل أولياء الامور لفضها قبل أن تصل إلي الشرطة.

وأكد محمود علوي وكيل الوزارة بالمحافظة أن غرفة العمليات تلقت اليوم شكوي واحدة من أحد أولياء الامور بالدلنجات.

في حين أكد عدد كبير من الطلاب وأولياء الامور بالاسماعيلية صعوبة الامتحان ووصفوه بأنه فوق مستوي الطالب المتوسط.

وشهدت بعض لجان محافظة المنيا قيام طلاب بتمزيق كراسات الإجابة أثناء تأدية الامتحان حيث قام الطالب هشام محمد عبدالحميد تمزيق كراس إجابته داخل اللجنة 1824 بمركز مطاوي بينما قام الطالب مصطفي عبدالواحد محمد بتمزيق كراسة إجابته بعد مرور ربع ساعة من بداية الامتحان داخل لجنة الثانوية بنين بمدينة المنيا. بينما رصدت لجان المراقبة أول حالة غش داخل لجنة بمركز سمالوط لطالب منازل يدعي محمد جمال محمد وتم عمل محضر بالواقعة وجار التحقيق معه.

وفي مرسي مطروح وافق رئيس عام امتحانات الثانوية العامة علي دخول طالبة للجنة رغم مرور وقت أكبر من المسموح به تقديرا لحالتها ومراعاة لأسرتها خاصة أن علة المنع وهي التأخر لمعرفة الأسئلة غير موجودة.

قرر خضري علي وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا إحالة رئيس لجنة قنا الثانوية بنات للتحقيق بعد الشكوي التي قدمها محمد أحمد حسين مراقب اللجنة بقيام الطالبة «شيماء علي» باستخدام المحمول في الغش ودفعها الملاحظ الذي قام بإخراجها إلا أن رئيس اللجنة سمح لها بالدخول مرة أخري. وسجلت مديرية التربية والتعليم بسوهاج أكبر نسبة غياب أمس بلغت 1036 طالبا وطالبة علي مستوي المحافظة من 19407 طلاب للمرحلة الأولي وجاءت مدينة سوهاج في الترتيب الأول للغياب حيث بلغ 203 غائب وتليها طما 106 والمراغة 102 .

وفي الفيوم أدي 5 آلاف طالب وطالبة الامتحانات وأعربوا عن سعادتهم الغامرة بسهولته وعدم التفاف الأسئلة في حين طالب حسن حجازي وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم بسرعة عودة التيار الكهربائي بعد انقطاعه عن بعض المدارس لمدة نصف ساعة وأكد أن غرفة العمليات لم تتلق أي بلاغ عن حالات غش أو أعمال شغب.

في السياق ذاته سقطت صباح أمس الطالبة دينا علي عبدالظاهر من شرفة الطابق الثالث بمدرسة الفشن الثانوية قبل أداء الامتحان مما أدي إلي إصابتها بنزيف وكسور متفرقة في الجسم، وتم نقلها إلي مستشفي الفشن المركزي حيث توفيت.

من ناحية أخري تم تحويل الطالب محمد حسن عبدالهادي بلجنة مدرسة الواسطي الثانوية لمجلس تأديب وحرمانه من المادة بعد إخفائه لورقة الأسئلة داخل الحمام واتهام الملاحظين بإعطائه ورقة أسئلة قديمة.

وفي أسيوط أدي أمس 19 ألفاً و247 طالباً وطالبة بالمرحلة الأولي بالثانوية العامة الامتحان ووصفه الطلاب بأنه في متناول الطالب المتوسط.

من ناحية أخري توفي أمس مصحح لغة عربية بالتعليم الفني بطنطا أثر إصابته بهبوط حاد في الدورة الدموية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل