المحتوى الرئيسى

الجامعة الأمريكية تحصل على 9 ملايين دولار من المعونة الأمريكية الخاصة بمصر

06/14 18:06

كشفت تقارير أن الجامعة الأمريكية بالقاهرة حصلت على مبلغ 9 ملايين و774 ألف دولار من إجمالى قيمة المعونة الأمريكية، التى خصصتها الولايات المتحدة الأمريكية لمصر، خلال السنة الدراسية 2009/2010، عبر وزارة التعاون الدولى.

وتضمنت المبالغ التى حصلت عليها الجامعة 9 ملايين دولار، لصالح برنامج «القيادة للتعليم والتطوير.. LEAD»، و700 ألف دولار لصالح مشروع «المدارس والمستشفيات فى الخارج»، الذى نفذته كلية العلوم والهندسة بالجامعة، و22.658 ألف دولار، لصالح برنامج تدريب إدارة المهارات، و51.146 ألف دولار لصالح برنامج تدريب وتعليم الصحفيين «اللغة الإنجليزية».

وأوضحت التقارير، التى نشرتها الجامعة على موقعها الإلكترونى، بتوقيع الرئيس السابق للجامعة بالقاهرة، ديفيد آرنولد، أن إجمالى ما تلقاه «مكتب الجهات المانحة» بالجامعة من دعم مالى بلغ 17 مليوناً و902 ألف دولار، خلال العام الجامعى 2009/2010، بهدف دعم مشروعات البحث العملى والتدريب والخدمات العامة فى الجامعة.

وأشارت التقارير إلى البيانات المالية للجامعة، والمنح الأساسية وقائمة الجهات المانحة، التى ضمت نحو 35 منظمة وجهة أمريكية من بينها السفارة الأمريكية فى القاهرة ووزارة التربية والتعليم بالولايات المتحدة، ووزارة التعاون الدولى بمصر.

وأوضح التقرير أن مؤسسة «أجا خان» تبرعت بنحو 19 ألف دولار لتطوير حديقة «الأزهر» عبر مركز بحوث تطوير الصحراء التابع للجامعة، إضافة إلى إطلاق مؤسسة «فورد» الأمريكية 3 مشروعات عن البيئة الريفية، وكيفية الوصول للموارد بتكلفة 280 ألف دولار، ومشروع بحثى عن المساواة فى الوصول إلى التعليم العالى بتكلفة بلغت 120 ألف دولار، ومشروع آخر عن بناء جيل جديد من الباحثين فى الجامعات المصرية العامة بتكلفة 409 آلاف دولار.

بينما قدمت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا نحو 2 مليون دولار لمدرسة العلوم والهندسة لإطلاق 3 أبحاث علمية، البحث الأول متعلق بالنانوتكنولوجى، والثانى متعلق بالجينومكس فى البحر الأحمر، والأخير اختص بتكنولوجيا البناء المتكامل للصحراء.

كما قدمت السفارة الأمريكية فى القاهرة قسم الشؤون العامة مشروعات مختلفة تكلفت نحو مليون دولار، من ضمنها مشروع «برنامج تعلم اللغة الإنجليزية لأغراض دينية»، و«تميز خدمة العملاء»، و«تدريب عام لأمناء الفتوى»، و«تدريب على اللغة الإنجليزية للأئمة».

وحصل مركز «جون جرهارت» التابع للجامعة على 50 ألف دولار من «صندوق الأخوة روكيفيلر» لإطلاق مشروع «رسم خريطة الشباب والمشاركة المدنية فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا»، كما حصل، المركز على 70 ألفاً و700 دولار من المركز الدولى لبحث التطوير فى كندا، لإطلاق المكتبة الرقمية للعمل الخيرى فى المجتمعات ذات الأغلبية المسلمة.

وخلص التقرير إلى أن الجامعة كان لديها نحو 5 آلاف طالب فى الدراسات العُليا، خلال السنة الدراسية 2009-2010، وقامت بتخريج نحو ألف طالب فى نفس السنة، كما يوجد نحو 30 ألف طالب بكلية التعليم المستمر، بجانب تخريج نحو 27 ألف طالب فى نفس العام.

كما أشار التقرير إلى أن الجماعة تضم طلاباً من حوالى 100 دولة حول العالم، وأن نسبة الطلبة المصريين وصلت إلى 56% والطلبة الأمريكيين وصلوا إلى 33% من إجمالى عدد طلاب الجامعة، بينما جاءت الدول الآخرى بنسبة 11%.

وقال التقرير إن الجامعة تضم نحو 62 منظمة طلابية، و25 برنامجاً رياضياً، مضيفًا أن دعم المنح والمساعدات المالية لها وصل تكلفته إلى 22.8 مليون دولار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل