المحتوى الرئيسى

العثور علي جثة فتاة متعفنة بأسيوط واتهام والدها بقتلها

06/14 16:15

تحقق المباحث الجنائية بأسيوط في حادث مقتل طفلة في منزل أسرتها بقرية "ريفا" التابعة لمركز أسيوط، حيث تركها والدها حتى تعفنت جثتها على فراشها ووتتجه الشبهات إلى والدها المصاب باضطراب عقلي.

كان مدير أمن أسيوط، قد تلقي إخطارًا من مدير المباحث الجنائية يفيد بالعثور علي جثة الطفلة فوزية حمدي محمد (6 سنوات)، مسجاة على سرير بغرفة في منزل والدها وفى حالة تعفن وبها إصابة بالرأس من الخلف، كما وجد بجوار الجثة شقيقها الطفل عمر حمدى محمد محمد (11 سنة) مصابًا بجروح وكدمات واشتباه كسور بالقدمين.

وتم نقل المصاب إلى مستشفى الإيمان العام، والتحفظ على الجثة تحت تصرف النيابة،وبسؤال حلمى حسن عثمان (59 سنة) شيخ خفراء القرية، قرر أن والد الطفلين يعانى من مرض نفسى ويتلقى العلاج منذ فترة.

وبسؤال الطفل المصاب قرر أن والده هو محدث إصابته بعصا، وأنه قام بالتعدى على شقيقته بحجر بعد أن انتابته حالة عصبية، وتم ضبط المتهم وجاري عرضه على النيابة.


رابط دائم:

كلمات البحث:

أسيوط |  جثة |  طفلة |  ريفا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل