المحتوى الرئيسى

الصحف البريطانية: محادثات سرية بين واشنطن وكابول لإبقاء القوات الأمريكية لعقود فى أفغانستان.. انشقاق أحد أعضاء نظام القذافى البارزين وفراره من البلاد

06/14 16:09



الجارديان..
مسئول عسكرى يحذر: بريطانيا لن تستطيع الاستمرار فى العمليات العسكرية بليبيا خلال الصيف

نقلت الصحيفة تحذير مسئول عسكرى بريطانى من أن الأسطول التابع للملكة المتحدة لن يكون قادراً على الاستمرار فى العمليات العسكرية الخاصة بليبيا بشكلها الحال خلال فترة الصيف ما لم يقم مسئولو حكومة لندن باتخاذ قرارات صارمة بشأن أولوياتهم.

وقال السير مارك ستانهوب، قائد سلاح البحرية البريطانى، إن البحرية كانت قد خططت للتدخل لفترة ستة أشهر فى ليبيا لكن على الحكومة الآن أن تقوم باتخاذ قرارات صعبة بشأن ما تريد أن تفعله بعد ذلك.

واعترف المسئول البريطانى بأن حاملة الطائرات "أرك رويال" لم تعمل منذ العام الماضى، وولولا هذا الأمر لكانت توجهت إلى البحر المتوسط على أساس أن التكلفة ستكون أقل من تحليق الطائرات من القاعدة الإيطالية فى جيوا دى كول، كما أنه سيكون أكثر فاعلية.

وتاتى تصريحات المسئول البريطانى فى ظل قلق متزايد داخل وزارة الدفاع البريطانية بشأن إطالة العمليات العسكرية فى ليبيا وتكلفة هذا الأمر، كما أنها تأتى بعد أيام من سخرية وزير الدفاع الأمريكى روبرت جيتس من بعض الحلفاء، وقوله إنهم بدأوا يخسرون ما لديهم من ذخائر.

وأوضح ستانهوب خلال مؤتمر صحفى أن هناك العديد من الوسائل لبحث مد دور البحرية البريطانية فى ليبيا، ولا تتعلق هذه الوسائل ببساطة بالتخلى عن الالتزامات الحالية، ولكن بإعادة التوازن.

محادثات سرية بين واشنطن وكابول لإبقاء القوات الأمريكية لعقود فى افغانستان

كشفت الصحيفة عن محادثات سرية بين مسئولين أمريكيين وأفغان للتوصل إلى اتفاق أمنى على المدى الطويل والذى سيسمح بمقتضاه للقوات الأمريكية وعملاء المخابرات بالبقاء لعقود فى أفغانستان.

وعلى الرغم من أنها ليست معلنة، إلا أن هناك مفاوضات تجرى منذ أكثر من شهر لتأمين اتفاق شراكة استرتاجية يتضمن تواجداً أمريكياً فى أفغانستان بعد عام 2014 وهو الموعد المحدد لسحب كل القوات الأفغانية البالغ عددهم 130 ألف من البلاد، وذلك على الرغم من استمرار النقاش العلنى فى واشنطن وفى دول أخرى من التحالف المقاتل فى أفغانستان بشأن سرعة الانسحاب.

واعترف مسئولون أمريكيون أنه على الرغم من أن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون قد قالت مؤخراً إن واشنطن لا تريد أى قواعد دائمة فى أفغانستان، إلا أن تصريحها يسمح بعدد من التنسيقات الممكنة.

وصرح أحد هؤلاء المسئولين للجارديان أن هناك قوات أمريكية فى عدة الدول وتظل فترات زمينة محددة دون أن تكون موجودة بشكل دائم.

وأشارت الصحيفة إلى أن أنباء المحادثات السرية بين واشنطن وكابول قد أثارت مخاوف شديدة بين القوى الأخرى فى المنطقة وخارجها. حيث تتخوف روسيا والهند من وجود أمريكى طويل المدى بالقرب منهما.



الإندبندنت..
أزمة على غرار دارفور تهدد الحدود بين الشمال السودان وجنوبه

اهتمت الصحيفة بتطورات الأوضاع فى السودان وقالت إن أزمة على غرار قضية دارفور تتكشف على الحدود بين شمال السودان وجنوبه، حيث يحذر عمال الإغاثة من تطهير عرقى واسع المدى وقصف للمدنيين الأمر الذى يثير حالة تأهب.

وتشير الصحيفة إلى أن هناك مخاوف متزايدة من أن الشمال يعيد البلاد من جديد إلى الحرب فى محاولة أخيرة لعرقلة جهود السودانيين للاستقلال الذى من المفترض أن يتم الاعتراف به رسمياً فى التاسع من يوليو المقبل. حيث يتهم عمال الإغاثة الإنسانية الحكومة فى جنوب كوردوفان بعرقلة الجهود الإنسانية وتنفيذ عمليات قتل مستهدف وقصف لا يميز المناطق المدنية.

ونقلت الصحيفة عن أحد العاملين الأجانب فى الإغاثة الإنسانية، والذى رفض الكشف عن هويته، قوله إن الجهود الدولية العاجلة ربما توقف ما يهدد بأن يصبح تكراراً لما شاهده العالم فى دارفور.

ويضيف أن غارتين وقعتا فى مناطق مدنية، كما تم استخدام الطائرات المقاتلة فى إرهاب النازحين الذين يبحثون عن مأوى فى مجمع تابع للأمم المتحدة، كما أشار إلى أن قوات الشمال قامت بعمليات تفتيش داخل البيوت فى المدن واعتقلت من يشتبه فى تعاطفه مع المعارضة فى بعض الأحيان وقامت بقتلهم.

ومع اتجاه أكبر دولة فى أفريقيا إلى الإنقسام، فإن الشمال أطلق سلسلة من الهجمات فى الولايات الغنية بالنفط على جانبى الحدود المستقبلية. واتهمت حكومة الجنوب الشمال بتنفيذ غارتين على إحدى هذه الولايات. وكانت الخرطوم قد قامت خلال الأسابيع الماضية بتجاوزت فى منطقة أبيى المتنازع عليها يما يعد اختراقاً للاتفاقيات الدولية، وتلى ذلك حملة ضد المتمردين فى جبال النوبة التى تعد جزءاً من جنوب كوردوفان وتأوى الآلاف من مقاتلى الحرب الأهلية من الجنوبيين.



الديلى تليجراف..
انشقاق أحد أعضاء نظام القذافى البارزين وفراره من البلاد..

ذكر اثنان من المحللين الليبيين بلندن أن ساسى جرادا عضو نظام الديكتاتور الليبى معمر القذافى إنشق عنه وفر خارج البلاد.

ونقلت صحيفة الديلى تليجراف عن نعمان بينوتمان، المحلل الليبى بلندن وجمعة الجماتى، المنسق للمجلس الإنتقالى الليبى تأكيداتهم فرار جرادا، الذين يعد أحد رجال نظام القذافى منذ 40 عاما، عبر تونس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل