المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر يستقبل وفداً من شباب الثوار الليبيين

06/14 16:29

كتب - هاني ضوَّه :

ابدي فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد محمد الطيب شيخ الأزهر عن قلقه مما يحدث في ليبيا مناشداً الحكام العرب أن يردوا الجميل لهذه الشعوب الصابرة بترك هذه المناصب الزائلة إذ كان الأمر يتسبب عنه إراقة دماء ذكية وهذا ما نراه فى الواقع فى ليبيا وسوريا واليمن، مؤكداً فضيلته بأن جميع كراسى الحكم لاتساوى إراقة نقطة دماء واحدة مما يراق فى عالمنا العربي.

جاء ذلك خلال استقبال فضيلته ظهر الثلاثاء وفداً من المركز الإعلامي لثورة 17 فبراير الليبي برئاسة يوسف إبراهيم أبو عليم، وتأتي هذه الزيارة لتسليط الضوء على معاناة مدينة مصراته الإنسانية في الإعلام المصري.

وأكد الإمام الأكبر دعم الأزهر الشريف للثورات العربية في ليبيا وسوريا واليمن، مشيرا إلى أن الأزهر يقف بجانب الشعب الليبي والثوار الليبيين، ووجه الإمام الأكبر نداءه  إلى الحكام العرب بأن يردوا الجميل إلى الشعوب المظلومة الصابرة بترك هذه المناصب إذا كان الأمر ينتج عنه إراقة نقطة دم ذكية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل