المحتوى الرئيسى

السعودية : الإعلان عن أول مؤشر لقياس أسرع 100 شركة خليجية

06/14 09:14

الرياض - أعلن في السعودية، عن إطلاق مؤشر يقيم ويصنف أسرع 100 شركة خليجية نموا، الذي يهدف لتقييم وتصنيف أسرع الشركات نموا في دول المجلس، القادرة على الإسهام في التنمية الاقتصادية وتلبية الاحتياجات الفورية لإيجاد فرص العمل في دول المنطقة.

قالت آن حبيبي، الأستاذة الزميلة في كلية كيندي بجامعة هارفارد والمؤسسة المشاركة لشبكة كل العالم: إن برنامج الخليجية 100 سيهيئ أول سجل حقيقي مؤكد لرجال ونساء الأعمال المبادرين الرياديين وأكثرهم ديناميكية في منطقة الخليج العربي، الذين يستثمرون في أسواقهم المحلية والإقليمية لإيجاد شركات تمتاز بمعدلات نمو عالية وفرق إدارة نشطة، فالنجاح الذي تحققه الشركات حديثة التأسيس يعتبر المقياس الأفضل لمدى توفر الفرص الاقتصادية في دول المنطقة.

ووجهت آن حبيبي الدعوة للشركات الخليجية للتقدم بطلبات المشاركة في التصنيف. ويشارك في تنظيم برنامج الخليجية 100 شبكة كل العالم التي يرأسها أستاذ كلية إدارة الأعمال بجامعة هارفارد، البروفسور مايكل بورتر، وبنك «آركابيتا»، وهو بنك استثمار مقره البحرين.

وأضافت حبيبي في مؤتمر صحفي عقد في العاصمة السعودية الرياض، إننا نرحب بطلبات المشاركة من جميع شركات القطاع الخاص التي تأسست منذ أكثر من 3 سنوات وغير المدرجة في الأسواق المالية في دول مجلس التعاون، والتي تحقق معدلات نمو سريع، ويقوم برنامج الخليجية 100 بتصنيف الشركات بحسب نمو إيراداتها، وليس بحسب حجمها، ويختار الشركات الأكثر ديناميكية ونشاطا، وليس بالضرورة الشركات الأكبر.

وتتأهل الشركات الجديدة للتسجيل كشركات حديثة التأسيس تحت المتابعة.

ومن جهته، قال عاطف أحمد عبد الملك، الرئيس التنفيذي لبنك آركابيتا راعي التصنيف: إن الإدارة هي العنصر الأهم في نجاح الاستثمارات والاختيارات المثلى للمنتجات الاستثمارية وكيفية توزيعها وتمويلها، والميزة التنافسية الأكبر لأي شركة هي في مواردها البشرية الخبيرة وثقافة المبادرة الريادية التي ترتكز عليها أعمالها.

وأضاف: نحن في (آركابيتا) نولي الأهمية القصوى لتضافر جهود الفريق والفكر الريادي المبدع، ولذلك يسعدنا العمل مع شبكة (كل العالم)، والإسهام من خلال دعم برنامج أسرع مائة شركة نموا في مجلس التعاون، في إيجاد مناخ يشجع على تعميم ثقافة المبادرة الريادية في المنطقة، ولكي نتمكن من تحويل اقتصادات دول مجلس التعاون القائمة على المنتجات الهيدروكربونية إلى اقتصادات ديناميكية تهيئ إمكانيات النمو، وتوفر الفرص الوظيفية للتنوع السكاني النامي في المنطقة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل