المحتوى الرئيسى

أيام الميركاتو (1): كشف حساب

06/14 05:53

انتهى الموسم الكروي في أوروبا بحلوه ومره وبدأ عمل جميع الإدارات في الأندية الكبيرة والصغيرة على دعم فرقها استعدادًا للموسم القادم ... هو موسم الميركاتو الصيفي الذي يُعد من أكثر المواسم إثارة في كرة القدم .. لكنها إثارة خارج المستطيل الأخضر، إثارة مصدرها أوراق الصحف والقنوات الرياضية وأخبار الميركاتو المتلاحقة وحديث ونقاش الجماهير حولها في الشارع والبيت والمنتدى والفيس بوك وكل مكان قد يجمع عدد من مشجعي الكرة.

كنت معكم في الصيف الماضي بسلسلة مقالات "أيام الميركاتو" التي تابعت أحداث صيف 2010 ولاقت والحمد لله نجاحًا كبيرًا وتجاوبًا ممتعًا منكم زوارنا الكرام ... أعود لكم مع الموسم الجديد وسلسلة جديدة من "أيام الميركاتو" نتناول خلالها أحداث ميركاتو 2011 بالنقاش والتحليل بالكثير من الاحترام المتبادل وتقبل الرأي والرأي الآخر كونها في النهاية كرة قدم جمالها مصدره احتمالها لألف وجهة نظر جميعها قابل ليكون سليمًا وكذلك خاطئًا.

 

تابعوا جميع فقرات حصاد الموسم في الدوريات الأوروبية بالدخول للقسم الجديد حصاد الموسم


حلقتنا الأولى ستكون "كشف حساب" لما تم الحديث عنه خلال الصيف الماضي وكيف صدقت بعض توقعاتي للأندية وكيف فشل البعض الآخر .... دعونا ندخل في النقاط بشكلٍ مباشر والتي بالتأكيد سيذكرها كل من شاركني النقاش قبل عام من الآن لأن بعضها لم يُذكر في المقالات بل في النقاش مع الزوار عبر التعليقات.

الحلقة الأولى كانت عن ريال مدريد ومورينهو، والفقرة الأولى كانت كالتالي "بداية عمل مورينهو مع ريال مدريد وإدارة فلورنتينو بيريز هي بداية لعهد جديد في النادي الملكي شعاره الأهم "المدير الفني هو المسؤول وليس الرئيس أو مساعده" لأن ذلك المبدأ هو أساس عمل البرتغالي في كل الأندية التي عمل بها ورغم أن الأمر صعب في ريال مدريد إلا أن الحاجة لمورينهو اقتضت الموافقة على ذلك الشرط وإن كان ذلك لا يعني السلطة المطلقة بل سيكون هناك شيء من الحضور لبيريز وفالدانو ولكنه ليس بالمؤثر مثلما كان سابقًا" .... أرى أنه كان توقع صائب لغاية وقد ظهر بوضوح خلال الموسم والدليل رحيل فالدانو في نهايته.

الحديث الفني كان له نصيب من النجاح كذلك، توقعاتنا باعتماد مورينهو على أسلوب 4-2-3-1 وغياب كاكا عن التشكيل الأساسي وتعاقد الفريق مع خضيرة وأوزيل ونجاحهما الكبير مع دي ماريا صدق بالفعل، وقد أثبت الموسم الأخير ذلك والأهم أنني توقعت التشكيل المثالي للفريق ونجح بنسبة تزيد عن الـ80%.

النجاح لم يكن كل شيء، توقعت أن يجلب الريال ظهيرًا أيمن وآخر أيسر ولكن ذلك لم يحدث وإن كان التعاقد مع كارفالهو أنجح النظرية الأولى ولكن الاعتماد طوال الموسم على مارسيلو كان مفاجأة صادمة لي ولم أكن أتوقعها أبدًا.

الحلقة الثانية كانت عن عدة فقرات أبرزها الحديث عن صفقات اليوفنتوس والتي وصفتها بالجيدة لكن لا تصنع بطلًا للاسكوديتو وهذا ما كان، انتقدت عدم التعاقد مع مدافع جيد لدعم مقاعد وكذلك تحدثت عن عدم التعاقد مع مهاجم مميز وتم إصلاح ذلك بضم بارزالي وماتري خلال يناير وبقيت مراكز الظهير الأيمن والأيسر والجناح الأيسر دون دعم وهي ما أفشل موسم الفريق.

الحلقة الثالثة كانت عن ميلان بيرلسكوني، كان من الممتع جدًا لي توقع بداية ثورة الفريق خلال الصيف الماضي واستمرارها في الصيف الحالي وقد تحدثت عن ذلك خلال المقال وإظهار سياسة الرئيس التي تعتمد على ثورة كل 8-10 أعوام تهدف لبناء فريق يُتوج بعديد البطولات خلال تلك الفترة ... توقعت انضمام إبراهيموفيتش نهاية أغسطس وهو ما كان وتوقعت صفات الإعارة والصفقات المجانية وهي ما كانت أساس ميركاتو الفريق في الموسم الماضي.

الحلقة الرابعة كانت عن مانشستر سيتي والإنتر، الأول قام بميركاتو ممتاز خلال الصيف الماضي لكنه خلق عديد المشاكل في الفريق كما توقعنا والنتيجة كانت رحيل أديبايور وعدد من زملائه بجانب استعداد عدد آخر للرحيل هذا الصيف .... هنا نجحنا في توقع موسم جيد جدًا للسيتي لكن الفشل كان نصيب ما ذُكر عن الإنتر حيث توقعت رحيل مايكون ولم يحدث وتوقعت موسم قوي للفريق وعدم حاجته للدعم وهو ما ثبت عكسه خلال الموسم حيث لاحظ الجميع تراجع مستوى عديد اللاعبين نتيجة عدة عوامل وبالتالي كان هناك حاجة كبيرة للقيام بميركاتو قوي والدليل تحسن أداء ونتائج الفريق بعد يناير حيث تم الدعم بـ4 صفقات ممتازة.

الحلقة الخامسة كانت تحليل لهدوء السوق، وخلالها فشلت جدًا في توقع المستوى العادي لجنوى حيث دعمت الفريق وتحركاته كثيرًا وتوقعت له موسم مميز للغاية لكنه خالف كل توقعاتي وأظهر فشلها ..... على الجانب الآخر كان هناك ملاحظة ناجحة للغاية أذكركم بها "
الميلان بدأ يتحرك في الميركاتو وإن كان على مستوى بسيط لكنه أفضل من لا شيء، أرى شخصيًا أن صفقة برينس كيفن بواتينج ستكون الأفضل للفريق منذ مواسم لأنه لاعب يمتلك كل قدرات لاعب الوسط الرائع وسيفيد وسط الروسونيري كثيرًا".

الحلقة السادسة كانت عن السوق الإيطالي، خلالها كان الحديث عن تحركات جميع الأندية والمنتظر منها وتحليل الأخبار الخاصة بها ... أبرز ما بها إيجابيًا كان الحديث عن توقع التعاقد مع إبراهيموفيتش ومهاجم متحرك آخر (كان روبينهو في النهاية لكن لم يتم ذكره اسمه هنا) أما أبرز ما بها سلبًا فهو توقع موسم جيد جدًا لجنوى وبارما والإصرار على عدم حاجة الإنتر للدعم خاصة في الوسط وهو ما ثبت عكسه.

الحلقة السابعة كانت لزميلي أحمد عطا عن السوق الإسباني، كانت تحليل كامل وشامل لتحركات الأندية الإسبانية وأبرز ما بها توقع نجاح صفقات فالنسيا خاصة سولدادو الذي عوض تمامًا رحيل فيا للبارسا.

الحلقة الثامنة تضمنت عديد الفقرات، بدأت بتحليل صفقة إبراهيموفيتش وتوقعت الأثر الإيجابي جدًا لها على الميلان ... من ثم كان الحديث عن تعاقد البارسا مع ماسكيرانو وأصبت بتوقعي ألا يلعب كثيرًا في الوسط وقد وجد نفسه في الخط الخلفي بالفعل  ... أخيرًا كان الحديث عن اليوفنتوس وإعادة البناء ونجحت للغاية في توقع موسم جديد فاشل للفريق.

الحلقة التاسعة كانت عن كامل الميركاتو، خلالها كانت الإشادة بميركاتو الميلان والبارسا ومانشستر سيتي وتم اعتبار إبراهيموفيتش صفقة الموسم وأعتقد أني أصبت الى حدٍ كبير في تلك الإشادة وذلك التوقع .... الحديث كان عن سياسة جديدة في ريال مدريد وهي سياسة ناجحة تمامًا وكذلك عن سياسة فاشلة جدًا في اليوفنتوس بإعادة البناء كل صيف وقد أظهر الموسم صحة توقعي لموسم الفريق ..... الحديث كان عن حاجة البايرن لدعم دفاعه ومركز محور الارتكاز لديه وقد أظهر الموسم حاجته لذلك بالفعل فيما أخطأت مجددًا في توقع موسم قوي للإنتر رغم عدم دخول الميركاتو بقوة وكان ذلك الخطأ الأكبر لي في صيف 2010 وإن كنت قد أشرت لنقطة أراها تشفع لي وهي " نقطة أطرحها ولو قام بها برانكا لأظهر ذكاءًا كبيرًا وهي التخلي عن ميليتو وجلب مهاجم متحرك مميز مثل أجويرو أو كاسانو ليلعب بجانب إيتو القادر على لعب دور ميليتو بامتياز كبير خاصة أنه حاليًا يرفض اللعب في مركز المهاجم المتحرك أو الطرفي لأنه لا يجيده بالشكل المطلوب".

الحلقة الأخيرة كانت للنقاش مع القراء الأعزاء ولختام السلسلة التي شهدت عدد آخر من النقاط تم نقاشها خلال تعليقات الزوار ومنها توقع موسم عادي للآرسنال وروما وتوقع موسم مميز لأوزيل ودي ماريا في ريال مدريد وكذلك توقع فشل رافا بينيتيز ولويجي دل نيري والإشارة لأن مستواهما أقل من الإنتر واليوفنتوس، كذلك كان الحديث عن اقتراب الميلان كثيرًا من المنافسة الشرسة على الاسكوديتو بعد صفقات الأسبوع الأخير وقد أصبت في ذلك وإن كنت قد أخطأت في تجاهل نابولي وقدرته على إحداث المفاجأة في البطولة وكذلك ثورة بروسيا دورتمند في ألمانيا فلم أعره أي انتباه للأسف.

 

ذلك كان "كشف حساب" لسلسلة "أيام الميركاتو" خلال صيف 2010 لمحاولة إنعاش ذاكرة الأصدقاء الأعزاء والبداية من جديد في سلسلة جديدة تنطلق خلال الأيام القليلة القادمة إن شاء الله والبداية ستكون بالحديث عن الأجنحة الهجومية وثنائي ميلانو أو لعلنا نبدأ بالحديث عن قضية الموسم "سيسك فابريجاس".

 

لزيارة صفحة الكاتب على الفيس بوك



اقرأ أيضًا:

حصاد الموسم | أجمل 10 أهداف في البريميرليج 2010-2011


حصاد الموسم | أجمل 10 أهداف في السيريا آ 2010-2011


حصاد الموسم | أجمل 10 أهداف في الليجا 2010-2011

حصاد الموسم | أفضل (10) مباريات في البريميرليج 2010-2011

http://i.goal.com/web/goal/201008302-results-module-etc/images/default/site-elements/logo_hp.png



كن معنا على
  و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم


تابعوا جميع فقرات حصاد الموسم في الدوريات الأوروبية بالدخول للقسم الجديد حصاد الموسم

http://i.goal.com/web/goal/201008302-results-module-etc/images/default/site-elements/logo_hp.png



كن معنا على
  و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم

http://i.goal.com/web/goal/201008302-results-module-etc/images/default/site-elements/logo_hp.png

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل