المحتوى الرئيسى

شريف ينتقد معارضي اتفاق كمبالا

06/14 00:35

قاسم أحمد سهل-مقديشو

انتقد الرئيس الصومالي شريف شيخ أحمد الاحتجاجات التي انفجرت في البلاد قبل أربعة أيام عقب إعلان اتفاق كمبالا، الذي تم التوصل إليه برعاية مبعوث الأمم المتحدة الخاص للصومال أغستين ماهيغا والرئيس الأوغندي يوري موسيفيني.

وقال شيخ أحمد في مؤتمر صحفي عقده الأحد في العاصمة مقديشو إنه يحترم حق الناس في التعبير عن آرائهم سلميا، إلا أنه أضاف أن الاحتجاجات تسببت في وقوع خسائر في الأرواح وعرضت ممتلكات الناس للتخريب والنهب، حسب تعبيره.

وأشار إلى أن حركة الشباب المجاهدين استفادت من الاحتجاجات ونفذت -حسب قوله- تفجيرا في الميناء الرئيسي بمقديشو، وتفجيرا آخر اغتيل فيه وزير الداخلية عبد الشكور شيخ حسن الجمعة الماضي.

واتهم الرئيس الصومالي جهات -لم يسمها- بتمويل الاحتجاجات، التي قال إنها قد تسبب في تعقيد الوضع في البلاد وانهيار السلطة الانتقالية، وأضاف "إذا كنتم تظنون أننا سنهرب ونتفرق بسبب احتجاجات ومظاهرات، فإن ذلك لا يمكن، لقد حاربنا جهات أقوى منكم".

وتابع "نحترم مطالب الشعب، لكن لا نقبل الفوضى، يجب المحافظة على ثمار التضحيات التي قدمت سابقا، ولا نرضى أن يحرض من لم يسهم في هذه التضحيات الشعب للتظاهر"، في إشارة ضمنية إلى رئيس الوزراء محمد عبد الله محمد فرماجو، حسب ما قال مراقبون.

اتفاق كمبالا يقضي بتقديم فرماجو استقالته وتعيين بديل عنه (الجزيرة نت)

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل