المحتوى الرئيسى

ردا على نقض الاتفاق.. عمال شركات قناة السويس يعلنون الإضراب

06/14 14:00

أعلن عمال الشركات التابعة لهيئة قناة السويس الإضراب عن العمل والاعتصام في مقرات الشركات بالسويس وبورسعيد والإسماعيلية احتجاجا على عدم تنفيذ رئيس الهيئة الاتفاق المبرم مع العمال في حضور وزير القوى العاملة.

وكان الاتفاق المبرم منتصف أبريل الماضي يقضي برفع العلاوة الدورية ل7% ونقل 40% من الأجر المتغير للأجر الأساسي ورفع بدل الوجبة م أربعة جنيهات إلى ثمانية. على أن يتم تنفيذ الاتفاق من أول يونيو.

وفوجيء العمال بعدم تنفيذ الاتفاق ورفع بدل الوجبة جنيهين فقط ما دفعهم لتنظيم الإضراب في الشركات السبعة التابعة للهيئة وهي الترسانة البحرية بالسويس والبورسعيدية والتمساح والإنشاءات والرباط والحبال والقناة للمواني. وقال محمد حجاج أمين اللجنة النقابية بشركة القناة للمواني أن العمال اتجهوا للمفاوضات عبر القنوات الشرعية وأبرموا الاتفاق ولكنهم فوجئوا بنقض الاتفاق من قبل الفريق فاضل.

وأضاف سياسة الفريق فاضل تشعل الفتنة في الهيئة لأن العمال يشعرون بالتفريق فقد رفع الفريق بدل الجهود للعاملين بالهيئة 50%ورفع لهم العلاوة الدورية ويرفض مطالبنا ويتنصل من الوعود والاتفاقيات رغن أن أعمالنا تتشابه مع أعمال الهيئة فكراكات الهيئة تعمل بجوار كراكات شركتنا التابعة لنفس الهيئة. من جانبه أكد عادل صبيح رئيس النقابة العامة للعاملين بالنقل البحري التي يتبعها عدد من الشركات المضربة أن النقابة العامة تدعم مطالب العمال ولكنها لا تؤيد غضرابهم. وأضاف أن المشكلة أن عمال الشركات يتبعون قانون 48 والذي يتضمن جدول بالعلاوات والتغيير في العلاوات يجب أن يتم عبر تشريع وليس اتفاق واكد ان وزير القوى العاملة والهجرة قد أرسل بمذكرة لرئيس الوزراء يطلب منه إرسال التشريع منتصف مايو الماضي ولكن الرد لم يصل إلى الآن. وطلب صبيح مهلة من العمال حتى يتمكن من مخاطبة مجلس الوزراء لإصدار التشريع الذي يرفع العلاوة  من جنيه ونصف إلى 7%.

وكان عمال شركات هيئة قناة السويس والتي لا تتصل مباشرة بالممر الملاحي قد أضربوا في أبريل الماضي للمطالبة بتحسين أوضاعهم وتوصلوا لاتفاق ينفذ أول يونيو وهو ما لم تلتزم به الهيئة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل