المحتوى الرئيسى

حبس "الجزار" العائد من جوانتانامو 60 يوما بسجن "العقرب"

06/14 18:07

قال محمد زارع رئيس المنظمة العربية للإصلاح الجنائى، ومحامى عادل فتوح الجزار، المعتقل السابق في سجن جوانتانامو، إنه تم سماع أقوال عادل الجزار ظهر اليوم الثلاثاء فى النيابة العسكرية بالحى العاشر بمدينة نصر.

وقام الجزار بالتوقيع بالعلم على مذكرة الحكم الغيابى الصادر ضده بثلاث سنوات سجن، بتهمة الانتماء إلى جماعة سياسية، مشيراً إلى أنه تم ترحيل الجزار مساء أمس فور وصوله لمطار القاهرة إلى النيابة العسكرية، وفوجئوا بعد الوصول أن مواعيد العمل بالمحكمة قد انتهت، فتم إعادة الجزار مرة أخرى لمطار القاهرة، واحتجازه هناك حتى ظهر اليوم.

أشار محمد زارع المحامى، إلي أنه أثناء حضوره للدفاع عن الجزار طالبت النيابة العسكرية أثناء الإجراءات، بـ 60 يوما كمهلة لهيئة الدفاع عن الجزار لتقديم مذكرة النقض خلالها، ثم انصرف الجزار إلى محبسه بسجن استئناف القاهرة، مشيراً إلى أن هذا السجن هو الذى يتم من خلاله توزيع الجزار على أحد السجون المصرية، والذى سيظل فيه الجزار حتى صدور الحكم فى القضية، أو انتهاء فترة العقوبة كاملة، مشيرا أيضا إلي أنه سجن شديد الحراسة والمعروف باسم "سجن العقرب" بمنطقة سجون طرة، وهو معد خصيصاً للسجناء السياسيين.

أكد زارع، أن عادل الجزار مستاء كثيرا من نقله لهذا السجن، لأن أغلب سجنائه جنائيين، بالإضافة للمعاناه التى لاقاها الجزار أثناء الإجراءات معه بمطار القاهرة أمس بعد عودته للقاهرة، آملا فى نقل الجزار بشكل سريع من سجن العقرب (شديد الحراسة)، والعمل على سرعة الإجراءات لتقديم المذكرة المطلوبة فى موعد قريب وسريع، عازما على تحديد جلسة عاجلة لسرعة الإفراج فيها عن عادل الجزار.

كما ناشد زارع المجلس العسكري، بالعفو عن عادل الجزار بشكل سريع وعادل بعدما تعرض للتعذيب، خاصة أن التهمة التي حكم عليه بسببها حكما غيابيا بالسجن 3 سنوات فى القضية المعروفة إعلاميا بـ (تنظيم الوعد)، بتهمة الانتماء للجماعة الإسلامية، سقطت بقيام الثورة بعد تحول الجماعة إلي حزب سياسي، حيث أصبح الانتماء لأى جماعة إسلامية غير محظور.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل