المحتوى الرئيسى

محكمة بحرينية تؤجل جلسة محاكمة أطباء متهمين

06/14 00:37

المنامة (رويترز) - أجلت محكمة عسكرية بحرينية يوم الاثنين محاكمة 48 طبيبا اعتقلوا في حملات ضد متظاهرين مناهضين للحكومة بعد ان شكا محاموهم من تعرضهم للتعذيب.

وكان الاطباء بين عشرات العاملين في المجال الطبي الذين ألقي القبض عليهم في المملكة في أعقاب احتجاجات نظمتها الاغلبية الشيعية في فبراير شباط.

واستمرت التوترات رغم قرار الحكومة بالغاء الاحكام العرفية في الاسبوع الماضي حيث يتم تنظيم احتجاجات صغيرة يوميا في المناطق الشيعية.

ويواجه الاطباء اتهامات تتراوح بين سرقة أدوية وتخزين أسلحة والاستيلاء على مستشفى لكن جميعهم دفعوا يوم الاثنين ببراءتهم من الاتهامات.

وقال قريب أحد المتهمين لرويترز "كلما حاولوا التحدث بشأن تعرضهم للتعذيب واجبارهم على الاعترافات فان (القاضي) يسكتهم."

وقال رئيس جمعية الاطباء البحرينية نبيل الانصاري ان المحاكمات التي تجري لزملائه عادلة.

وقال انه وقعت احتجاجات عنيفة غير مشروعة وانهم احتلوا المستشفى. وأضاف انه شاهد مريضة تموت لانها لم تتمكن من الحصول على العلاج. وقال ان المحاكمة عادلة وان القاضي سيبحث مزاعم التعذيب.

وقال عدة محامين لرويترز بعد المحاكمة انهم طلبوا ان يقوم اطباء غير عسكريين بفحص موكليهم وشككوا في الاسس القانونية للمحاكمة. وشكوا من انهم لم يلتقوا بموكليهم اثناء استجواب الادعاء لهم.

وقال محامي طلب عدم نشر اسمه بعد الجلسة التي راقبها دبلوماسيون امريكيون وأجانب "أجبروا على الاعتراف. أنا واثق 100 في المئة ان موكلي يتعرضون للتعذيب."

  يتبع

عاجل