المحتوى الرئيسى

شئون سياسيةالقائمة السوداء وجرائم الفساد السياسي والإعلامي

06/13 23:18

وافق المؤتمر الوطني للوفاق علي توصيات بحرمان عدد من قيادات الحزب الوطني من ممارسة العمل السياسي لمدة خمس سنوات‏,

 وحرمان رؤساء مجالس ادارات ورؤساء تحرير الصحف القومية والاعلام الحكومي خلال حكم الرئيس السابق من ممارسة كافة الحقوق السياسية لخمس سنوات لتورطهم في تضليل الرأي العام.

برغم تصوري أن هذه التوصيات سوف تلقي قبول كل المصريين الشرفاء الذين تابعوا جرائم هذه القلة الفاسدة ممن سمحت ضمائرهم خداع الشعب المصري وتزييف وعيه وإرادته لكنني أري أنه يجب التعامل مع هذه القائمة بحذر ومراجعة أسماء الثلاثة آلاف مصري التي تضمنتها بدقة.. فالذين ارتكبوا جرائم الفساد السياسي وتضليل الرأي العام يستحق كثير منهم المحاكمة بتهم الكذب وخداع الرأي العام وتضليله ونفاق الرئيس وعصابته الحاكمة, لكنني أخشي أن تضم القائمة أبرياء اضطرهم مناخ الفساد الذي كان قائما, لطلب عضوية الحزب لضمان البقاء في العمل والترقي, دون ان يسرقوا ثروات الشعب أو يبتذلوا أنفسهم في نفاق الرئيس لا أريد أن تكون هذه القائمة فرصة لتصفية الحسابات, بل أتمني أن تكون في أضيق الحدود فنحن الآن في أشد الحاجة للتعاون والتآخي في ما بيننا لمواجهة أعداء الوطن الحقيقيين الساعين للتآمر علي وحدته وعلي الثورة.

لا أريد أن ترتكب ثورتنا الشفافة الاخطاء التي وقعت فيها حكومات عراق ما بعد صدام حسين من اجتثاث اعضاء حزب البعث دون مراعاة الظروف السياسية والانسانية التي دفعت الغالبية من العراقيين لطلب العضوية كطوق نجاة من جرائم صدام فكل من كانوا لا يحملون بطاقة البعث كان يراهم الرئيس العراقي السابق أعداء للبلاد, نريد أن نؤكد للعالم أن ثورتنا سلمية وأنها قامت لتغيير النظام السابق الفاسد وليست للانتقام منه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل