المحتوى الرئيسى

جاسوس الموساد بمصر أميركي الأصل

06/13 21:05

ونقلت وكالة "يونايتد برس" عن صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن غرابيل هاجر إلى إسرائيل بهدف التجنيد في جيشها، مشيرة إلى أنه تعلم اللغة العربية وتميز بالذكاء وحس الفكاهة.

وأشارت الصحيفة إلى أن وزارة الخارجية الإسرائيلية ما زالت تنفي علمها باعتقال عميل للموساد في مصر، في حين تصر الحكومة الإسرائيلية على أن التقارير المصرية حول القضية تخلو من المصداقية.

وكانت السلطات المصرية قد أعلنت أمس القبض على إسرائيلي بشبهة التجسس ومحاولة تجنيد شبان مصريين للعمل ضد السلطات بعد الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في 11 فبراير/شباط الماضي.

اتهام بالتخابر
وقررت نيابة أمن الدولة العليا حبس غرابيل 15 يوما على ذمة التحقيقات بشأن اتهامات تتعلق "بالتخابر على مصر بغية الإضرار بمصالحها الاقتصادية والسياسية"، مشيرة إلى أنه جاء إلى مصر لتجنيد عملاء لمحاولة جمع معلومات ومتابعة أحداث ثورة 25 يناير التي نجحت في إجبار مبارك على ترك السلطة.

وأضافت النيابة أن المشتبه به كان يحرص على "التواجد بأماكن التظاهرات وتحريض المتظاهرين على القيام بأعمال شغب تمس النظام العام والوقيعة بين الجيش والشعب بغرض نشر الفوضى بين جميع المواطنين والعودة لحالة الانفلات الأمني".

وتقول وكالة رويترز إن الجاسوس سبق أن كتب على مواقع بشبكة الإنترنت أنه يأمل أن يروّج للسياسات الإسرائيلية في العالم العربي، مضيفة أن الصور التي نشرت له في مصر تتطابق مع صوره في صفحة "مشروع إسرائيل" على موقع "فيسبوك" وهي صفحة خاصة بجماعة مؤيدة لإسرائيل.

وتضيف الوكالة أن القبض على غرابيل (27 عاما) قد يزيد من التوتر في العلاقات بين إسرائيل والقيادة الجديدة في مصر، حيث وصف وزير الدفاع الإسرائيلي الأسبق بنيامين بن إليعازر اعتقاله بأنه "عمل هواة من جانب قوات الأمن" يستهدف توصيل رسالة للشعب المصري بأن "السلطات ما زالت تسيطر على أمن الدولة".

وعلى صفحته على موقع فيسبوك لم يخف غرابيل وجوده في مصر وكتب أنه "خطب في الأزهر" وذكر أنه درس بجامعة جونز هوبكنز في بالتيمور بولاية ماريلاند ثم اختفت الإشارة للأزهر من على الصفحة في وقت لاحق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل