المحتوى الرئيسى

> الحركة الشعبية تدعو لمصالحة بين الشمال والجنوب قبل الانفصال

06/13 21:03

وسط النزاعات المسلحة علي الحدود بين شمال وجنوب السودان دعت قيادات الحركة الشعبية في السودان الي منبر شعبي ومؤتمر يجمع القوي السياسية السودانية دون استثناء ومنظمات المجتمع المدني للوصول لميثاق مشترك لإعلاء قيم السلام والمصالحة والتعايش وبناء شراكة بين الطرفين مع نبذ الحرب والاعتماد علي العلاقات الإستراتيجية وذلك قبل انفصال الجنوب رسميا في 9 يوليو المقبل.

جاء ذلك في اجتماع لقيادات الحركة الشعبية في شمال وجنوب السودان برئاسة سلفاكير رئيس حكومة الجنوب بمدينة جوبا، وتناول الاجتماع سبل اقامة وبناء حركتين في دولتي الشمال والجنوب تتفقان علي استراتيجية عامة دون أي تدخل منهما في شئون الأخري.

وشدد الاجتماع علي ضرورة العمل علي استقرار الشمال والجنوب والعمل بحساسية وصدق واحترام قضايا الشمال والجنوب لتحقيق سلام دائم بينهما بعيدا عن أي نزاعات عسكرية قد تحدث.

واتفقت الحركة الشعبية علي تنظيم آخر اجتماع للمكتب السياسي لها قبل الانفصال في ذكري تأسيسها في 16 مايو 1983 بمدينة بور كتحية لمؤسسيها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل