المحتوى الرئيسى

مصدر أمني: الجاسوس الصهيوني سعى لإجهاض الثورة

06/13 20:44

كتب- أحمد رمضان:

باشرت نيابة أمن الدولة برئاسة المستشار طاهر الخولي، المحامي العام، التحقيق مع الضابط الصهيوني المتهم بالتجسس على مصر، وتبين من التحقيقات أن ضابط الموساد كان يهدف للتحرك بين عدد من المحافظات الحدودية أبرزها محافظة شمال سيناء، وتحديدًا منطقة العريش لمراقبة خطوط الغاز والتفاعلات بين المصريين والفلسطينيين، وردود الأفعال على فتح معبر رفح، واستمرار عمليات التهريب عبر الأنفاق، مشيرًا إلى أن "اللاب توب" والـ3 هواتف المحمولة المضبوطة مع المتهم، كشفت عن شبكة من الاتصالات تجمعه مع آخرين، وسيتم جمع التحريات والاستعلام عنهم، بالإضافة إلى معلومات خطيرة ومهمة تتعلق برصد أحداث سياسية وأمنية واقتصادية وكتابة تقارير مفصلة عنها.

 

كما تبين من التحقيقات أن الجاسوس الصهيوني هاجر من الولايات المتحدة إلى الكيان الصهيوني ، وسبق له أن كتب أنه يأمل أن يروج للسياسات الصهيونية في العالم العربي، حسب المعلومات التي قدمها هو وغيره على مواقع على شبكة الإنترنت.

 

في السياق ذاته، كشف مصدر أمني أن نشاط الجاسوس الصهيوني إيلان جاربل مُنصب على إحداث قلاقل، والعمل على تفاقم مشكلات داخل المجتمع المصري، موضحًا أن هذا النوع من النشاط يعد أحد صور عمل شبكات التجسس في الآونة الأخيرة، ويتبع عمل جهاز المخابرات العامة والأمن القومي وليس جهاز المخابرات الحربية.

 

وكشف المصدر أن المتهم كان يوزع منشورات على المتظاهرين في ميدان التحرير بعد تنحي الرئيس المخلوع، تعمل على محاولة إحداث وقيعة بين الشعب والجيش، وتضمنت تلك المنشورات إشارات وتلميحات بأن الجيش يتباطأ في اتخاذ إجراءات محاكمة النظام السابق أو محاولة التستر على فساده، وهو ما لم يحدث بدليل المحاكمات التي تجري الآن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل