المحتوى الرئيسى

بالفيديو.. طفل مغربي يحرج رونالدو

06/13 18:34

 

دبي- خاص (يوروسبورت عربية)

لم يعد الإمتاع في كرة القدم حكراً على فريق بعينه أو منتخب ما، أو جحتى لاعب كما كان سابقاً.

فمن المعلوم أن الإبداع كان محصوراً بالبرازيليين ويأتي بعدهم التانغو الأرجنتيني، إلا أن مدراس الكرة الحديثة وجدت وخلقت مبدعين آخرين فبرشلونة وريال مدريد وآرسنال وميلان وغيرهم باتوا من سحرة الكرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل